birds of prey فيلم الخوارق وبعض المشاهد الغير لائقة والمُصنف في الفئة R يٌصبح تريند في الدول العربية

مُنذ فترة ويترقب الكثيرون عرض الفيلم الأمريكي birds of prey والذي تم الإعلان عنه في منتصف العام الماضي، من خلال ضجة كبيرة حول أحداثه وفريق العمل وقصته المُثيرة، والتي تُعد تكملة لسلسلة أفلام الخوارق التي اشتهرت بها هوليود الفيلم، شهد انتقادات كذلك قبل عرضه وذلك لاحتواءه على بعض المشاهد الجنسية، وكذلك تناول المُخدرات، وهذا ما جعل محبي لعبة فورت نايت الأمريكية الشهيرة ينتقدون شركة إيبك المُطورة للعبة لإضافة ملابس البطلة هارلي كوين من ضمن جلود اللعبة التي يمكن للمحاربين ارتدائها.

قصة فيلم birds of prey

تدور أحداث الفيلم حول تلك البطلة التي تتمتع بقدرات خارقة، والتي تلعب دورها الممثلة هارلي كوين، حيث يتم مطاردتها عن طريق قاتل محترف ذو قناع أسود وينجح في العثور عليها، ولكنه كان يقتني ماسة باهظة الثمن وأثناء قيامه بالبحث عن البطلة تسقط منه، وتقوم طفلة بابتلاعها عن طريق الخطأ ويكتشف المجرم ذلك ويعرف الفتاة ولكنها تهرب منه، وعند عثوره على هارلي تعقد معه صفقة بعد معرفتها بما حدث، وهي أن تساعده في العثور على الفتاة لكي يحصل على ماسته الغالية مقابل أن يعفو عنها وبالفعل يوافق هذا القاتل الخطير على العرض.

تستمر أحداث فيلم birds of prey في إطار من المغامرات والمطاردات القوية والتي تميل إلى الكوميديا في بعض المشاهد، حيث تظهر من ضمن أحداثه ثلاثة بطلات وهن بلاك كناري وهانتريس وريني مونتايا، ويتميزن كذلك بمهارات قتالية عالية ويتعرفن على هارلي أثناء قيامها مع المجرم بملاحقة الفتاة، ويعرفن أن كوين لا تريد الأذية للطفلة الصغيرة ولكنها مُضطرة لمطاردتها وأنها عند عثورها عليها سوف تعمل على هروبها بعد الحصول على الماسة منها.

birds of prey فيلم الخوارق وبعض المشاهد الغير لائقة والمُصنف في الفئة R يٌصبح تريند في الدول العربية
birds of prey فيلم الخوارق وبعض المشاهد الغير لائقة والمُصنف في الفئة R يٌصبح تريند في الدول العربية

اتحاد نسائي في فيلم birds of prey

يقرر الأربعة بطلات الوحدة فيما بينهن من أجل تخلص هارلي من القاتل ذو القناع الأسود من جهة، وكذلك لإنقاذ حياة الطفلة والحصول على الماسة من ناحية أخرى، وتستمر أحداث هذا العمل الفني في هذه الإطار، والتي تشهد العديد من المغامرات الخارقة والتي يقوم بها بطلات العمل الفني، من خلال مشاهد تُعيد لذاكرة هوليود أفلام باتمان وغيرها من تلك النوعية.

تم عرض فيلم birds of prey ليلة الأربعاء 5 فبراير في دار عرض أبو ظبي في الإمارات، وهو عرض للنقاد الفنيين والإعلاميين فقط، وقد حدثت واقعة أدت إلى استياء الجميع حيث تم أخذ جميع الهواتف الذكية من الحضور أثناء دخول العرض، وذلك خوفًا من قيامهم بتصوير بعض مشاهد الفيلم وتسريبها على مواقع الإنترنت وقنوات اليوتيوب، جدير بالذكر أن هذا العمل السينمائي الضخم أصبح تريند اليوم في عدد من الدول العربية، وعلى رأسهم الإمارات والمملكة العربية السعودية ومصر وقد تم عرضه اليوم في أكثر من دار عرض على مستوى العالم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.