يوفنتوس الإيطالي يعلن إصابة مدافعه بفيروس “كورونا”

تسبّب فيروس “كورونا” المستجد في تأجيل العديد من المباريات الكروية خلال الفترة الماضية سواء في الدوريات الأوروبية أو دوري أبطال أوروبا، كإجراء احترازي خوفًا على اللاعبين والجماهير من الإصابة بالمرض المستجد، إلا أن ما خشيت منه اتحادات الكرة حول العالم وبالتحديد في إيطاليا قد حدث بالفعل بعدما أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي عن إصابة لاعبه، دانيلي روجاني بالفيروس المستجد.

لا وجود لأعراض الإصابة على اللاعب

وأكّد الفريق في بيان، أن اللاعب لم تظهر عليه أي أعراض للمرض طوال الفترة الماضية أو الحالية، موضّحًا أن نتائج الاختبارات للاعب أثبتت إصابته فعليًا بالفيروس المستجد، لافتًا إلى اتخاذ جميع الإجراءات التي يقتضيها العزل بجانب التأكد من سلامة المخالطين للاعب خلال الفترة الأخيرة.

وكانت السلطات الإيطالية قد فرضت العديد من الإجراءات الوقائية لمكافحة فيروس “كورونا” المستجد، من خلال فرض قيود على التنقل في أنحاء البلاد للحد من انتشار المرض، مؤكّدة ثقتها الكاملة في إمكانية تخطي الأزمة الحالية والمضي قدمًا نحو تعزيز الهياكل الصحيّة لمواجهة التحدّي الحالي بنجاح.

كما قرّر اتحاد الكرة الإيطالي، إقامة المباريات بدون حضور جماهيري بصورة مؤقّتة كإجراء احترازي للحفاظ على مشجّعي الكرة، ومنع تفشّي الفيروس بصورة أكبر في البلاد.

يوفنتوس الإيطالي يعلن إصابة مدافعه بفيروس "كورونا" 1

وتعاني إيطاليا بجانب الصين وإيران وكوريا الجنوبية من ارتفاع حالات الإصابة بفيروس “كورونا” المستجد إذ يشكّلون أكثر من 90% من مصابي أكثر من 100 دولة حول العالم والبالغ عددهم قرابة 120 ألف حالة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.