محكمة كندية توجه ضربة قوية ضد السعودي سعد الجبري

كشفت تقارير سعودية نقلاً عن إذاعة سي بي سي الكندية، أن قاضية كندية في المحكمة العليا رفضت رفع أمر تجميد أصول بمئات ملايين الدولارات لمسؤول الاستخبارات السعودي السابق والهارب خارج المملكة سعد الجبري، والذي تتهمه المملكة الاستيلاء على أموال غير مشروعة، وتساءلت بالمقابل عن رفضه الإجابة عن أسئلة حول ضخه أموال مكافحة الإرهاب إلى حساباته وحسابات عائلته وشركائه، ورفضت اتهامه بأن البلاغات المقدمة ضده كيدية.

كانت صحيفة “وول ستريت جورنال” قد كشفت خلال الشهور الماضية، عن تفاصيل شبكة الفساد الكبرى التي أدارها السعودي “سعد الجابري” مسؤول الاستخبارات السابق بالمملكة، والتي أثارت الرأي العام ودفعت السلطات السعودية لملاحقته بتهمة تبديد مليارات الدولارات، ومحاولتها استعادته إلى داخل البلاد من أجل محاكمته أمام القضاء السعودي، بينما أشارت الصحيفة الأمريكية في تقريرها، بأن معلوماتها موثقة من نتائج بحث مسؤولي المخابرات الأمريكية والأوروبية.

تبديد 11 مليار دولار وعقارات

وعن أبرز ما جاء في تقرير صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، فإن المسؤول الاستخباراتي السعودي السابق “سعد الجبري” متهم مع مجموعة من الأشخاص الذين كان يقودهم خلال فترة عمله في وزارة الداخلية في تكوين شبكة فساد كبرى، نتج عنها:

  • أساء صرف ما يقارب 11 مليار دولار من الأموال الحكومية وصرفها بشكل غير صحيح.
  • منحوا أنفسهم مليار دولار على الأقل دون وجه حق.
  • حملوا الحكومة المزيد من الرسوم مقابل العقود التي كانت تبرم مع شركات غربية كبيرة.
  • استخدموا الحسابات الخارجية المرتبطة بالبنوك الغربية الكبيرة لتحويل الأموال.

محكمة كندية توجه ضربة قوية ضد السعودي سعد الجبري 1

محكمة كندية توجه ضربة قوية ضد السعودي سعد الجبري 2

أو تحرك من السعودية ضد الجابري

وفي أول تحرك سعودي رسمي وفق ما تناولته العديد من وكالات الأنباء العالمية، أصدرت الجهات الرسمية طلبات تسليم إخطارات للشرطة الدولية الإنتربول لتوقيف مسؤول الاستخبارات السابق الهارب دوليًا، وترفض كندا تسليمه، في الوقت الذي قال فيه متحدث باسم الحكومة السعودية لروسيا اليوم، إن الحكومة لا تعلق على التحقيقات القائمة، في الوقت الذي بدأ فيه مسؤولين رسميين في إجراءات تقديم الجبري للعدالة في إطار الحملة التي ينفذها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لمكافحة الفساد.

يهمك أيضًا:

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.