“وكالة بلومبرج” الأمريكية.. المركزي المصري يحقق أحد أكبر إنجازاته بتراجع معدل التضخم في مصر

شهدت معدلات التضخم في مصر حالة من التراجع والانخفاض، لتصل لأدنى مستوى لها منذ ما يزيد عن تسعة أعوام، وهو ما يبشر بالمزيد من الانخفاض في الأسعار، وكان ذبك وفقا لما أعلنته وكالة أنباء بلومبرج الأمريكية اليوم السبت الموافق 9 نوفمبر.

المركزي المصري يحقق أحد أكبر إنجازاته بتراجع معدل التضخم في مصر

أشارت وكالة بلومبرج الأمريكية إلى أن التراجع في معدلات التضخم السنوية في مصر، يعتبر واحد من أكبر إنجازات البنك المركزي المصري، وذلك منذ عام 2016 حيث بدأت مصر في برنامج اقتصادي مدعوم من قِبل صندوق النقد الدولي.

وأوضحت الوكالة أن هذا التراجع في معدل التضخم يعتبر بمثابة سبب قوي للبنك المركزي لخفض سعر الفائدة مرة أخرى، في اجتماعه الأسبوع المقبل.

وأشارت الوكالة إلى أنه وفقا للجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء المصري، وصلت أسعار المستهلك في المناطق الحضرية للبلاد إلى نسبة 3.1% خلال شهر أكتوبر مقارنة بنسبة 4.8% في سبتمبر. والذي يعتبر الأدنى منذ سبتمبر 2010.

ولفتت الوكالة إلى أن هذا الانخفاض قد ترتب عليه انخفاض ملحوظ في أسعار المشروبات والمواد الغذائية، والتي تعتبر عنصر أساسي في مؤشر أسعار المستهلك.

وفي قوله الذي نقلته وكالة أنباء بلومبرج الأمريكية، أوضح “آلان سانديب” مدير الأبحاث بإحدى الشركات القابضة بالقاهرة، أنه مع أحدث تباطؤ للتضخم تتزايد الفرصة أمام البنك المركزي لخفض سعر الفائدة في الرابع عشر من نوفمبر المقبل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.