وكأنها مغارة عليّ بابا.. تنزاني فقير يصبح مليونيرًا بعد اكتشافه أكبر حجرين تنزانيت في العالم «صور»

بين ليلة وضحاها تحوّل أحد العمّال في تنزانيا الدولة الإفريقية الشهيرة إلى مليونير. والسبب وراء ذلك عثوره على أكبر محجر لـ أحجار التنزانيت الغالي الثمن. وسرعان ما قام ببيعها إلى الحكومة ليربح الملايين.

مَن هو التنزاني الذي اكتشف أكبر محجر تنزانيت في العالم؟

يدعى سانينيو كوريان لايزر، ويبلغ من العمر اثنين وخمسين سنة، ولقد اكتشف على حجرين يبلغ وزنهما 9.27 كيلوجرام الآخر 5.15 كيلوجرام. ولقد اكتشفهما وهو يستكشف منطقة تلال ميريراني في شمال تنزانية. وهي منطقة جغرافية وضع حولها الرئيس جون ماغوفولي عام 2018 سياجًا حتى لا يتم تهريب الأحجار الثمينة.

العامل التنزاني وهو يستعرض الشيك الذي استلمه بعدما باع حجرين التنزانيت
العامل التنزاني وهو يستعرض الشيك الذي استلمه بعدما باع حجرين التنزانيت

بكم باع سانينيو لايزر الحجرين للحكومة التنزانية؟

وباع العامل سانينيو لايزر الحجرين بما يعدل 3.3 مليون دولار. تجدر الإشارة إلى أن حجر التنزانيت تم العثور عليه للمرة الأولى في سفوح جبال كليمنجارو عام 1967. وهي متواجدة أيضًا في منطقة مانيارا شمال تنزانيا، وهما المكانين المعروفين فقط حول العالم بوجود أحجار التنزايت فيهما.

ماذا سيفعل العامل التنزاني سانينيو لايزر بالأحجار الثمينة؟

من جهته أكد دوتو بيتكو، وزير التعدين في حفل أقيم للعثور على هذا الاكتشاف العظيم في مانيرا، يوم الأربعاء، إن الحجرين هما أكبر الحجارة التي عثر عليها في تنزانيا حتى الآن من نوعية التنزايت. وحينما تساءل الإعلام التنزاني عما سيفعله العامل الذي تحول لـ مليونير بالأحجار الثمينة اكد أنه سيستخدمها في تطوير مجتمعه المحلي. أما الحكومة فأكدت أنها ستعرض تلك الأحجار في المتحف الوطني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.