وفاة معلمة إماراتية أثناء شرحها درسًا عن بُعد.. تفاصيل

لفظت مُدرسة إماراتية تُدعى عائشة عيسى علوي عمر العيدروس، أنفاسها الأخيرة بعد توقُّف نبض قلبها، صباح أمس الإثنين، وهي تشرح لطالباتها في مدرسة أم كلثوم للتعليم الثانوي في العامرة بمنطقة العين، درسًا في مادة الحاسوب التي كانت تتخصص فيها.

وأتم أهل الفقيدة إجراءات دفنها أمس، إذ أدوا صلاة الجنازة عليها في مسجد المطاوعة، وشيّعوا جثمانها في مقبرة العامرة، واستقبلوا التعازي عن طريق الاتصال عبر الهاتف، دون خيمة عزاء أو أي استقبال، حرصًا على سلامة وصحة أفراد الأسرة وسلامة المجتمع من عدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وفاة معلمة إماراتية أثناء شرحها

وعملت المُدرسة الراحلة في وزارة التربية والتعليم لمدة 20 عامًا، وهي أُم لشابة تبلغ 20 عامًا وتدرس في جامعة الإمارات، وابن يبلغ 17 عامًا، ويدرس في الصف الحادي عشر، فيما قال شقيقها إنها حرصت كثيرًا قبل وفاتها على إقناع طالباتها بتقبل تجربة التعلم عن بعد، مؤكدة لهن أنها خطوة إيجابية على خريطة التعليم في الإمارات.

وفي تصريحات صحفية، قال شقيق المعلمة المتوفاة، إنها كانت تشجع الطالبات على تخطي التحديات التي قد تواجههن في أثناء التعلم عن بعد، وضرورة تعزيز مهارات التعلم الذاتي، لافتا إلى أنها كانت تشعر بروح المسؤولية وتُقبل على وظيفتها بحب ممزوج بوافر التقدير لزميلاتها، وتحقيق التواصل الإيجابي مع طالباتها.

وفاة معلمة إماراتية أثناء شرحها درسًا عن بُعد.. تفاصيل 1

كما نعى المعلمة الراحلة، نخبة من التربويات عبر المقهى التربوي، وهو مبادرة أطلقتها الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية والتعليمية في منطقة العين، إذ أكدن أن الراحلة لها جهودها الجليلة في تدريس طالباتها وحرصها اللامحدود على إعدادهن معرفيا وعلميا..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.