وفاة الكاتب السعودي “صالح الشيحي” والحزن يسيطر على الوسط الإعلامي

حالة من الحزن تسيطر على الوسط الإعلامي السعودي، بعد إعلان خبر وفاة الكاتب الصحفي “صالح الشيحي” منذ قليل بعد صراع مع المرض، وانهالت برقيات العزاء على أسرة الفقيد الراحل، كما تحولت مواقع التواصل الاجتماعي إلى دفتر عزاء من قبل الكثير من الإعلاميين والفنانين والسياسيين السعوديين، داعين الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

الوسط الإعلامي ينعي صالح الشيحي

هذا وقد عبر العديد من الإعلاميين عن حزنهم العميق لرحيل الكاتب الصحفي صالح الشيحي، فقال صلاح الغيدان: فقدنا زميلًا عزيزًا، ولا نقول إلا إنَّا لله وإنا إليه راجعون، بينما عبر الإعلامي عبدالله بن زنان عن حزنه العميق، قائلاً: رحم الله الشيحي، اللهم اغفر له وأسكنه جنات النعيم، عزائي لأسرته وأصدقائه ومحبيه إنا لله وإنا إليه راجعون، بينما وجه الإعلامي عبدالله المديفر الدعاء له، قائلاً: رحمك الله وغفر لك وغسلك بالماء والثلج والبرد، أحر التعازي لذوي الفقيد صالح الشيحي ومحبيه.

وفنانين ورياضيين يقدمون واجب العزاء

كما قدم عدد من الفنانين والرياضيين واجب العزاء لأسرة الفقيد الراحل، فقال طارق النوفل: إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، بينما قدم نواف التمياط واجب العزاء لأسرته، قائلاً: رحم الله النبيل أبا حسام وغفر له وأسكنه فسيح جناته، اللهم يمنّ كتابه ويسّر حسابه وثبّت على الصراط أقدامه، اللهم اجعل ما أصابه تكفيرًا لذنبه ورفعةً له في الدرجات وأجبر قلوب أبنائه ومحبيه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.