وفاة الفنان على حميدة بعد صراع طويل مع المرض

رحل الفنان علي حميدة، عن عالمنا، مساء اليوم الخميس 11فبراير، بعد صراع طويل مع المرض عن عمر ناهز 55 عاما.

وتدهورت حالة الفنان علي حميدة صباح اليوم الخميس، وثم نقله في ساعة مبكرة اليوم الخميس إلي مستشفي مطروح ولكنه لفظ أنفاسه الأخيرة فيها لتعلن وفاته.

وأعلن ابن شقيقة الفنان علي حميدة وفاة الفنان قائلا: “إنا لله وإنا إليه راجعون.. وفاة الدكتور على حميدة، نسألكم الدعاء والثبات”.

إنهاء إجراءات تصاريح الدفن

وأكدت مصادر بمستشفي مطروح أنه جاري الانتهاء من إجراءات تصاريح الدفن تمهيدا لتشيع جثمان الفنان إلي مثواه الأخير.

وكان الفنان قد عانى خلال الفترة الأخيرة من مشاكل صحية في الكلى وحصوات في المرارة، وخضع للعلاج في منزله الفترة الماضية بعد انتقاله إليه وخروجه من معهد ناصر، حيث عولج على نفقة الدولة بعد تدخل نقابة المهن الموسيقية.

الفنان علي حميدة
الفنان علي حميدة

والفنان علي حميدة ولد فى16 مارس 1965 بمحافظة مطروح، وجاءت أشهر أغانيه أغنية لولاكي التي حققت وقت طرحها بالأسواق نجاح كبير، وتسببت في شهرته بشكل كبير، وتم بيع 6 ملايين نسخة للألبوم عام 1988.

وعلى الرغم من نجاح ألبوم لولاكي إلا أن حميدة ابتعد عن الأضواء تدريجيا وتغيب لفترة طويلة، ولكن مازالت أغنية “لولاكي” أيقونة في عالم الموسيقى ويتذكرها الكثير من محبي الغناء.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.