وفاة أول طبيب مصري بسبب فيروس كورونا.. ومصادر: تلقى العدوى من شخص هندي

نُوفي في الساعات القليلة الأولى من صباح يوم الأثنين أول طبيب مصري داخل مستشفى العزل بمحافظة الإسماعيلية متأثرا بفيروس كورونا الجديد” كوفيد 19″ خلال تواجده في محافظة بورسعيد خلال الفترة الماضية وانتقال العدوى له من شخص كان مصاب بفيروس كورونا.

وكشفت مصادر طبية لصحف مصرية خلال الساعات القليلة الماضية، أن الطبيب الراحل المدعو أحمد اللواح، أستاذ الباوثولوجيا داخل كلية الطب بجامعة الازهر، قد تعرض للإصابة بفيروس كورونا نتيجة تعامله مع أحد المصابين بالفيروس خلال الفترة الماضية أثناء تواجده في المعمل الخاص به في محافظة بورسعيد، ومن ثم قضى عليه الفيروس ليصبح أول طبيب مصري يتوفى متأثرا بالفيروس اللعين.

مصادر تكشف كيف أُصيب الطبيب المصري بفيروس كورونا

وأضافت المصادر أن الطبيب الراحل قد قابل أول حالة مصابة بفيروس كورونا وهو هندي الجنسية، وكان يعمل بأحد المصانع التي تقوم بإنتاج الكيماويات والبتروكيماويات داخل المنطقة الصناعية الخاصة بجنوب بورسعيد، والتي تملكها شركة هندية، حيث قام المواطن الهندي بفحص نفسه من خلال عمل تحليل فيروس كورونا، والذي أكد إصابته بالفيروس اللعين.

فيروس كورونا
فيروس كورونا

وأشارت المصادر إلى أن الممرضة التي قامت بسحب العينة من المواطن الهندي تعرضت للإصابة بنفس المرض أيضا وتتواجد هي الأخرى في الوقت الحالي داخل الحجر الصحي بمحافظة الإسماعيلية بعد تأكد إصابتها بفيروس كورونا الجديد، كما تخضع في الوقت الحالي أيضا أبنة الطبيب الراحل بعد إصابتها بالمرض نتيجة الاختلاط بوالدها خلال الفترة الماضية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.