وزير داخلية الكويت يتقدم ببلاغ ضد نفسه للنائب العام للتحقيق معه

على إثر اتهام وزير داخلية الكويت ، أنس الصالح، من قبل النائب شعيب المويزري ، تقدم الوزير الصالح ببلاغ ضد نفسه للنائب العام للتحقيق معه قضائيا، بأحد محاور الاستجواب المقرر تقديمه له من النائب المويزري، وذلك في الجلسة البرلمانية المقبلة ، وخصّ الوزر الصالح البلاغ بالمحور الاول من الاستجواب والمتعلق اتهامه بالتربح المادي من منصبه، حيث كان رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، أعلن عن استلامه الاثنين الماضي لاستجواب من النائب المويزري، ضد الوزير الصالح، والذي اشتمل على  ثلاثة محاور،  وهي (التربح من المنصب الوزاري، مخالفة استعمال صلاحية السلطة، وتزوير وعبث بقيد الناخبين).

وزير داخلية الكويت يتقدم ببلاغ ضد نفسه

وزير داخلية الكويت يتقدم ببلاغ ضد نفسه للنائب العام للتحقيق معه
وزير داخلية الكويت يتقدم ببلاغ ضد نفسه للنائب العام للتحقيق معه

التحقيق بتهمة التربح المادي

وكان وزير الداخلية الكويتي أنس الصالح، نشر تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر” مشيرًا فيها إلى أنه تقدم ببلاغ ضد نفسه إلى النائب العام وخصه بالمحور الاول من الاستجواب والمتعلق اتهامه بالتربح المادي من منصبه، حيث قال: “”مع إيماني المطلق بحق النائب بالاستجواب، إلا أن في قضايا التعدي على المال العام لا يجب الاكتفاء بالمساءلة السياسية فقط. لذا تقدمت ببلاغ اليوم للنائب العام عما ورد في المحور الأول من استجواب النائب شعيب المويزري من اتهامي بالتربح من منصبي لإتاحة مساءلتي جزائيا، وتقديم شهادته“.

وقال الصالح في تغريدة أخرى : ”أمام الأخ النائب المويزي فرصتين لإثبات ما يدعيه من اتهامات باستغلالي لمنصبي والتربح منه، أمام مجلس الأمة والقضاء“، مشيرًا إلى أنه سوف يتقدم بطلب لمجلس الأمة للاستيضاح استيضاح عن الاستجواب الثلاثاء المقبل.

النائب المويزري يرد

وبدوره، رد النائب شعيب المويزري، مقدم الاستجواب ضد الوزير الصالح، على تغريدة الأخير، بتغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر:  قائلا: ”أدعوك لصعود المنصة يوم الثلاثاء القادم وتمكيني من بيان الحقيقة كاملة وكشفها أمام الشعب بدلا من طلبك للاستيضاح طالما تدعي أنك لم تتربح أثناء توليك المناصب الوزارية“.

ويُذكر أن رئيس مجلس الأمة  مرزوق الغانم كشف في وقت سابق أن الاستجواب سيكون مدرجًا على أولى جلسات المجلس البرلمانية التي ستنعقد يوم الثلاثاء المقبل.

ويُشار إلى أن أنس الصالح أول وزير يتم تعيينه في منصب وزارة الداخلية في الحكومة الكويتية المشكلة نهاية العام 2019 وهي وزارة سيادية بقيت محصورة في العائلة الحاكمة منذ تأسيس الوزارة في عام 1962

ويُعتبر الاستجواب احد أبرز المظاهر للحياة السياسية في دولة الكويت ، وأسهمت في السنوات السابقة في حلّ إحدى السلطتين (الحكومة، ومجلس الأمة)، بعد نشوب صدام بينهما وخلافات على بعض الملفات الشائكة، إضافة إلى تسببها بإبعاد وزراء واستقالة آخرين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.