بعد رسالة الملك سلمان وولي العهد.. الخميس البدء تدريجيًا في العودة للأوضاع الطبيعية

يبدو أن الأيام المقبلة ستشهد انفراجة مرتقبة بشأن العودة للأوضاع الطبيعية في المملكة العربية السعودية إلى ما قبل انتشار كوفيد- 19، ففي بيان رسمي، أكد وزير الصحة السعودي “توفيق الربيعة”، بأنه تم وضع تصور مرحلي جديد من أجل المرحلة القادمة، بالرغم من ارتفاع أعداد المصابين، إلا أنه تم وضع تصور يحمل العديد من الأوجه من أجل مرحلة التعايش خلال الفترة المقبلة.

تصورات مراحل العودة للأوضاع الطبيعية

ويعتمد التصور المرحلي الجديد على مؤشرين وفق بيان وزير الصحة يعتمد على:

  • القدرة الاستيعابية للحالات الحرجة.
  • التوسع في الفحوصات والوصول المبكر للمصابين في المجتمع.

مرحلة الانتقال إلى تقييم صحي دقيق

كما أشار وزير الصحة، إلى أنه سيتم بعد ذلك الانتقال إلى مرحلة جديدة أخرى وفق تقييم صحي دقيق تعمل على منح السرعة في تعديل المنهج ومراجعة المسار، ومن المتوقع لها أن تبدأ من الخميس المقبل، تشمل التوسع بشكل كبير من أجل العودة إلى الأوضاع الطبيعية بمفهومها الجديد القائم على التباعد الاجتماعي.

الصحة: تسجيل 2691 إصابة جديدة بكوفيد-19 ليرتفع الإجمالي إلى 62545 بالسعودية

ومناشدة المواطنين بتحمل كامل المسئولية

وأوضح وزير الصحة السعودية، بأن تلك المراحل وتنفيذها تتوقف على وعي المواطنين والمقيمين، وأن يكونوا على قدر عالٍ من المسؤولية والاهتمام واتباع الإرشادات الصحية، مع ضرورة تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والاستثنائية، خاصةً ما يتعلق مع كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

والملك سلمان وولي العهد يغردان

جدير بالذكر بأن بيان وزير الصحة، سبقه بساعات، تغريدتان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، واللتين حملتا بشريات فتحت باب أمل للمواطنين والمقيمين بقرب تجاوز الوباء في ظل العزم والإيجابية والتمكن من السيطرة عليه:

تغريدة الملك سلمان:

“نحمد الله أن أكرمنا بحلول عيد الفطر المبارك، بعد أن منّ علينا بصيام شهر رمضان وقيامه.. نرى الأمل في قادم أيامنا، متحلين بالعزم والإيجابية؛ لنتجاوز كل بلاء، ونسأل الله أن يعيده علينا وعلى العالم أجمع ونحن أعز شأنًا وأحسن حالاً”.

في ذكرى بيعته.. الأمير محمد بن سلمان يُقدم أكبر دعم في تاريخ المملكة للرياضة

تغريدة الأمير محمد بن سلمان:

“فقط الذي يؤلمني في هذا العيد هو- أنه يوم فرح وواجب علينا أن نفرح كمسلمين- ولم أستطع أن أكون بينكم هذا اليوم، لكن الظروف السيئة إن شاء الله تزول، ونحن مقبلون إن شاء الله على خير دائمًا بهمة رجال المملكة العربية السعودية سواء عسكريين أو مدنيين، وعيدكم مبارك، وإن شاء الله ينعاد علينا بسنين مديدة وبأحوال أفضل إن شاء الله دائمًا من سنة إلى سنة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.