وزير الصحة السعودي يُحذر من التأثير السلبي لكورونا على الصحة النفسية

أعلن وزير الصحة بالمملكة العربية السعودية الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة عن تخوفه من التأثير السلبي لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” على الصحة النفسية، جاء ذلك خلال افتتاح الوزير حلقة نقاشية تمت عبر البث المباشر عن بُعد بمشاركة أكثر من 19 خبير من خبراء الصحة النفسية بعنوان “جهود ومبادرات الدعم النفسي لمواجهة آثار فيروس كورونا المستجد”.

وقد بدأ الدكتور توفيق بن فوزان كلمته فى هذه الحلقة النقاشية مؤكداً على أهميتة هذه الحلقة خاصة وأن جانحة فيروس كورونا تواجه تحديات نفسية كبيرة، وأكد الربيعة بأن البقاء فى المنازل يترتب عليه آثار نفسية واجتماعية تتطلب مراعاة الصحة النفسية والاهتمام بها وتعزيزها.

وقال الربيعة بأنه يرى جانب آخر من الصحة النفسية وهو الخوف من المرض الذى يؤثر بالسب على الصحة النفسية، وأنه رأى حالات كثيرة تذهب للطوارئ بالمستشفيات بسبب الخوف من الإصابة بفيروس كورونا، وذلك لمجرد الشك فقط بأعراض ربما لا يكون لها علاقة بالفيروس، وأن الهدف من الحلقة النقاشية هو دعم الجانب الصحى النفسي لفيروس كورونا.

وقد اشتملت الجلسات على مناقشة الاثار النفسية لمواجهة فيروس كورونا والتعلم من خلال التجارب لتفادي الآثار النفسية فى المستقبل، كما تضمنت الجلسات على موضوعات هامة منها التواصل الأسري والدعم فى أوقات حظر التجوال، وشملت الحلقة مبادرة وعى للدعم النفسي للمبتعثين، ومعالجة القلق والاكتئاب لدى الممارسين الصحيين لمواجهة فيروس كورونا، وشملت العلاج النفسي وتحدياته، ومناقشة مبادرة “كن بخير”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.