وزير التعليم يُوجه رسالة للطلاب بشأن الأبحاث.. ما مصير مَن لا يملك إنترنت؟

تُعد المشكلات التقنية، خصوصًا المتعلقة بالإنترنت، أحد أبرز النقاط التي يتحدث بشأنها كثيرًا الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، سيّما وأن عملية التعلم تعتمد بشكل أساسي على الإنترنت خلال هذه الفترة، بعد إغلاق المدارس في 15 مارس الماضي جراء أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وفي رسالة جديدة لوزير التعليم، طمأن جميع الطلاب في سنوات النقل، الذين لا يُمكنهم الاتصال بشبكة الإنترنت من منازلهم، بأنه من الممكن كتابة الأبحاث المطلوبة منه والتي تعد شرطًا لنقلهم إلى السنوات التالية، على ورق، وتسليمه إلى المدارس التابعين لها.

رسالة وزير التعليم للطلاب بشأن الأبحاث

وقال الوزير، في تصريحات صحفية، اليوم، إنه يمكن للطالب الذي لا يمتلك إنترنت، إعداد مشروع البحث من خلال الكتاب المدرسي، ولا داعٍ للقلق، مشيرًا إلى أن الهدف من الأبحاث هو قياس مدى الاستيعاب، وتنشيط جانب البحث والتحليل، ومعرفة استخلاص المعلومات من المصادر.

وكانت وزارة التعليم قررت استبدال الامتحانات بشكلها التقليدي بمشروع بحث، يقدمه الطالب ليجتاز السنة الدراسية التي يدرس فيها والانتقال إلى السنة التالية، وذلك في ظل إجراءات الحكومة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.​

وعن الأصوات التي تطالب بإلغاء الأبحاث، رد عليها الوزير في مقطع صوتي عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أمس، بأن هذا غير منطقي، ونحن نطلب الحد الأدنى من الجهد، وهناك ملايين الطلاب انتهوا من الأبحاث خلال 3 أيام، ومن يمتنع عن الأبحاث سيدخل الدور الثاني، فإذا امتنع أو غش أو سرق، يُعد راسبًا في الفصل الدراسي الثاني.

وزير التعليم يُوجه رسالة للطلاب بشأن الأبحاث.. ما مصير مَن لا يملك إنترنت؟ 1

رسالة لأولياء الأمور

وأضاف الوزير أن هناك مساحة زمنية كافية لإنجاز المشروعات، مشيرًا إلى أن الدولة تسعى للتوفير على الناس الأموال التي كانت تطحن الأسر، والطالب لا يحتاج الدفع لدرس أو مشروع، فالطفل قادر ولا تفترض فيه عدم القدرة، وإذا كانت لديه مشكلة فوظيفتنا أن تساعده.

ووجه الوزير رسالة لولي الأمر، قائلا: “أنا مش عايز رسالة دكتوراة، سيب الطالب يعمل اللي هو عايزه واحنا عارفين إننا بنكلم طفل في رابعة ابتدائي”، مضيفًا “هناك مَن يريد التعلم، وهناك من يرفضه، ومَن يرفض عليه ترك الفرصة لغيره”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.