وزير التعليم يوضح حقيقة ما تم تداوله بشأن امتحانات الثانوية العامة وطلاب المدارس الخاصة

تعود وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي أن يخرج إلى الإعلام ليحسم الجدل حول الشائعات التي يتم تداولها بشكل يومي تقريبًا، وتختلف الشائعات كل يوم لدرجة جعلت أولياء الأمور لا يفرقون بين الشائعة والواقع، فمن يقف خلف ترويج كل تلك الشائعات يوميًا والتي كان آخرها استبدال امتحانات الثانوية العامة لبعض المواد الدراسية ببحث يقوم بإجرائه الطلبة، بالطبع لا نعرف من روج الشائعة، ولكن ما يهمنا هو حقيقتها.

وزير التربية والتعليم يحسم الجدل حول الثانوية العامة والمدارس الخاصة

وزارة التربية والتعليم تنفي الشائعات
امتحانات الثانوية العامة

أكد وزير التربية والتعليم أن ما أثير حول إجراء الطلبة لبحث بدلًا من الاختبار التحريري في بعض المواد التي تضاف للمجموع في امتحانات الثانوية العامة، ليس أكثر من شائعة، ومن المقرر أن يتم عقد امتحانات الثانوية العامة في موعدها 21 يونيو القادم وحسب الجدول الذي تم الإعلان عنه سالفًا، أما ما تردد بشأن عقد دور ثالث لطلاب الثانوية العامة في سبتمبر المقبل، بسب ظروف جائحة كورونا وخوف بعض الطلاب من النزول، هي شائعة أيضًا وخبر غير صحيح.

وفيما يتعلق بإصدار قرار وزاري يتم بموجبه تحويل الطلاب الذين لم يقوموا بدفع المصروفات من المدارس الخاصة إلى المدارس الحكومية، ليس إلا مجرد شائعة وهو خبر غير صحيح، إلا أن وزارة التربية والتعليم تحاول كصاحبة دور إشرافي على المدارس الخاصة، إيجاد صيغة للتوافق بين أولياء الأمور وأصحاب المدارس الخاصة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.