وزير التعليم يكشف عدد الطلاب المصابين بكورونا وموقف الدراسة

كشف الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، موقف المدارس من جائحة فيروس كورونا المستجد ومدى تأثر العملية التعليمية بها.

وقال شوقي، إن الدراسة تسير وفقا للخطة التي وضعتها الوزارة، وليس هناك ما يعوق العملية التعليمية، خاصة وأن معدل الإصابات بين صفوف الطلاب بالفيروس بسيط ولا يستدعي أي قلق من استمرار الإصابة.
وأوضح وزير التعليم، أن مناهج الفصل الدراسي الأول ستنتهي كما مخطط لها في يناير المقبل، ونسب الحضور بين الطلاب معقولة.

أعداد كورونا في المدارس

وقال الدكتور طارق شوقي، إن عدد الإصابات بفيروس كورونا بين طلاب المراحل الدراسية المختلفة منذ بداية الدراسة تتراوح بين 300-500 طالب، مشيرا إلي أن أكثر من 80% من الطلاب الذين أصيبوا بالفيروس تم شفائهم وعادوا للمدارس بشكل طبيعي.

إجراءات احترازية
طلاب مدارس

نتائج إيجابية كبيرة

وأوضح وزير التربية والتعليم، أن الوزارة أتبعت منذ بداية الجائحة علي خطة وقائية محكمة، حيث وضعت سلامة الطلاب والمعلمين والعاملين في المرتبة الأولي، من حيث منع أي طالب أو معلم من دخول المدارس بدون وضع كمامة والإلتزام بغسل الأيدين والتباعد عن التجمعات والاعتماد علي التعليم عن بعد للثانوية العامة والقنوات الفضائية لجميع المراحل، بالإضافة إلي حضور الطلاب إلي المدارس في عدد أيام أقل وتوزيعهم بشان يحفظ سلامتهم ويحقق التباعد الاجتماعي، إضافة إلى وجود مقياس للحرارة علي أبواب المدارس ووجود أطباء في المدارس للتعامل مع أي حالة والتواصل مع وزارة الصحة بشكل مستمر.

وأضاف أن الوزارة والمديريات حققت نجاحا كبيرا منذ دخول العام الدراسي في الخطة التأمينية وفي الخطة الدراسية التي وضعتها الوزارة لضمان حصول الطالب علي المناهج كامل غير منقوص كالعام السابق، مشيرا إلى أن الإجراءات الاحترازية التي طبقتها المدارس حققت نتائج إيجابية كبيرة وجنبت إصابات بأعداد كبيرة.

وتستعد وزارة التربية والتعليم، لإجراء امتحانات الفصل الدراسي الأول لجميع المراحل التي ستكون ورقية، باستثناء المرحلة الثانوية التي ستكون إلكترونية علي جهاز التابلت المدرسي.

قد يعجبك ايضا