وزير التعليم يعلن مفاجأة لطلاب الشهادة الإعدادية والمرحلة الثانوية.. تفاصيل

في إطار وسائل التعلم عن بُعد التي تعلن عنها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بين الحين والآخر، فقد كشف الدكتور طارق شوقي، وزير التعليم، عن مفاجأة جديدة لطلاب الصف الثالث الإعداي، وطلاب المرحلة الثانوية من الصف الأول إلى الثالث، وهي إنشاء منصة البث المباشر للحصص الافتراضية.

وقال وزير التعليم، في بيان اليوم الخميس: إن هذه المنصة هدفها الأول مساعدة الطلاب على التعلّم من المنزل، إذ يجري فيها البث المباشر من أي هاتف محمول، وعلى الطالب أن يختار الصف الدراسي الخاص به، لافتًا إلى أن كل فصل يستوعب حتى 10 آلاف تلميذ في وقت واحد، ويمكن الدخول إليها (من هنا). موقع stream.moe.gov.eg

وزير التعليم يكشف عن منصة بث مباشر

وأضاف وزير التعليم، أن منصة “البث المباشر للحصص الافتراضية”، تضم مجموعة من أكفأ المعلمين الذين يُقدمون دروسًا للشهادة الإعدادية والصف الأول والثاني والثالث الثانوي العام، مشيرًا إلى تقسيم أيام الأسبوع إلى مجموعة مواد يوميًّا.

ووجّه الوزير رسالة إلى جميع الطلاب وأولياء الأمور، مؤكدًا فيها أن الوزارة تبذل أقصى مجهود لديها للوصول إلى الطرق السهلىة لتعليم الطلاب، مشددًا على أنه سيجري اتخاذ إجراءات صارمة ضد مَن يستغل الطلاب في تنفيذ المشروعات البحثية، التي أعلن جدولها اليوم لطلاب سنوات النقل والشهادة الإعدادية، وهدفها تعليم الطلاب مهارات جديدة، أبرزها:

  • العمل الجماعي بين الطلاب.
  • الاعتماد على الذات.
  • البحث والتحليل.
  • ربط الموضوعات.
  • طريقة صياغة الأفكار.

معايير تقييم المشروع البحثي

وفي سياق إنشاء منصة البث المباشر للحصص الافتراضية، كان وزير التعليم، قد استعرض معايير تقييم المشروع البحثي واعتباره (مقبولا، أو غير مقبولا) وهي كالتالي:

  • كتابة عنوان جذاب للمشروع.
  • العرض بطريقة منظمة.
  • استخدام مفاهيم من المواد الدراسية المختلفة.
  • مراعاة عدد الكلمات المحدد.
  • الالتزام بالمحاور.
  • مراعاة القواعد النحوية والإملائية وعلامات الترقيم.
  • رفض المشروع إذا تطابق مع مشروع آخر أو إذا ثبت أن شخصًا آخر قام بكتابته وفي هذه الحالة سيضطر الطالب إلى دخول امتحان في بداية العام الدراسي المقبل بديلاً عن هذا المشروع.

وزير التعليم يعلن مفاجأة لطلاب الشهادة الإعدادية والمرحلة الثانوية.. تفاصيل 1

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.