وزير التعليم يصدر عدد من القرارات الجديدة بشأن الامتحانات الثانوية العامة تيسيرًا على الطلاب

كشف وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور طارق شوقي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده منذ قليل بشأن التعديلات الجديدة التي طرأت على امتحانات الثانوية العامة، تيسيرًا على الطلاب، ولحسم بعض الأمر الهامة بشأن إقامتها، مؤكدًا في البداية، بأن عدد طلاب الثانوية العامة هذا العام يبلغ 653 ألفا 389 طالب وطالبة، وبسبب الأوضاع الاستثنائية  تم تقليل عدد الطلاب في اللجنة ليصبح 11 طالبا أو أقل في الفصل الواحد فقط، بجانب فتح عددًا إضافي من مقرات التقدير.

مطابع الشرطة تطبيع الامتحانات وتعقيم تام لجميع الأدوات

وأوضح “شوقي” بأن مطبعة الشرطة هي الجهة التي تقوم حاليًا بطباعة كراسات الامتحان، ضمانًا لأعلى درجات السرية، وتقوم بعمل تحاليل طبية للقائمين على وضع الأسئلة وتعقيم صناديق الأسئلة، وعملت الوزارة على توفير جميع الإجراءات الوقائية والاحترازية مثل:

  • توفير طبيب في كل لجنة.
  • توفير سيارة إسعاف في كل كنترول.
  • تشكيل لجنة لإدارة امتحانات الثانوية العامة في كل محافظة.
  • سيتم توفير قفازات للمصححين والمراقبين والمشرفين.
  • توزيع مطهرات وتعقيم كامل للمباني.

وزير التربية والتعليم

للطالب الحرية في تأجيل الامتحانات

كما أشار وزير التربية والتعليم، إلى أنه تم استحداث استثناء قانوني يتيح للطلاب حضور الامتحان هذا العام أو التأجيل للعام القادم كمحاولة أولى، كما سيتم السماح للراسبين في الدور الثاني، بدخول امتحاني إضافي لمن يتعرض لأسباب قهرية فقط.

إلغاء امتحانات المواد التي  تُضاف للمجموعة باللجان

ومن باب التيسير على الطلاب، تم حذف المواد التي لا تُضاف للمجموع من جدول الامتحانات أي أنه لن يتم تأدية الاختبارات بها داخل اللجان، ونظرًا لأنه لابد من النجاح فيها، فسيتم بعد امتحان العربي تسليم الطلاب البوكليت الخاص بالدين والاقتصاد والإحصاء ويقوموا بالحل في المنزل ويسلموه يوم 12 يوليو.

الجدول الجديد بعد حذف المواد التي لا تُضاف للمجموع

No photo description available.

يهمك أيضًا:

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.