وزير التربية والتعليم يوضح حقيقة تصريح “التابلت ما بوظش العيال هما أساسا بايظين”

انتشرت حالة من الجدل في الساعات الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي حول تصريحات وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي عن” التابلت ” والمشكلات التي يتعرض لها الطلاب، حيث انتشرت تصريحات بعنوان “التابلت ما بوظش العيال هما أساسا بايظين”  وجاء رد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم على الصفحة الرسمية الخاصة به ” فيس بوك ” للرد علي هذا الجدل  الذي انتشر بين المواطنين، نتابع للتعرف على المزيد من التفاصيل حول حقيقة  فساد الطلاب.

التعليم والتابلت

صرح وزير التربية والتعليم تصريحاً صادماً للكثير من الناس، مما أثار الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي قائلاً  فيه” الأولاد بايظين ” ولم يأت بهذا القول منفرداً، وإنما كان رداً عما يدعيه البعض بأن التقنيات الحديثة مثل التابلت والمحمول أفسدت الطلاب.

وقد قال الدكتور طارق شوقي أنه تم التحريف في الحوار الذي صدر عنه، حيث تم تجاهل ما قاله عن دور الأسرة في التربية، والذي يتم تكملته بالمدرسة، وأيضا دور وسائل الإعلام وتأثيرها على تربية الأولاد.

وقال الدكتور طارق شوقي أن المشكلة الأخلاقية للطلاب، والتي نراها اليوم في كثير من المدارس ليست بسبب التقنيات الحديثة، ولكنها مشكلة تربوية يساهم فيها كل من الأسرة والمدرسة معا موضحاً أن الطالب يستطيع أن يميز بين الرخيص والثمين. 

كما أوضح أنه لا يقصد التعميم وأيضاً أشار أن الدور الأساسي للأسرة والمدرسة، هو توعية الأبناء والبنات وتسليحهم بالوعي والقدرة على التمييز بين ما هو نافع وما هو ضار لهم.

كما وجه خطابه للمتربصين والمتنمرين الذين يستهدفون تشويه الأفكار  بأن هذه الطريقة أصبحت حملا ثقيلا على الفكر .

وأنهى الوزير تصريحاته موضحا أن لقاء اليوم كان مهما جداً ومفيد لصالح التلاميذ .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.