وزيرة الصحة: نبدأ العلاج اعتمادًا على نتائج الأشعات ولا ننتظر نتائج المسحات

أعلنت وزيرة الصحة والسكان المصرية، الدكتورة “هالة زايد” اليوم خلال المؤتمر الصحفي الذي تم عقده بمقر وزارة الإعلام، أن البروتوكول المتبع في علاج كورونا يتم تطبيقه بالاعتماد على نتائج الأشعات، قبل ظهور نتائج مسحات الpcr والتي تأخذ وقت أطول قبل أن تظهر، وبالتالي فإننا لا ننتظر نتائج مسحات الpcr ولكن نبدأ العلاج مباشرة بناء على نتائج الأشعات.

مواجهة كورونا في مصر

أكدت وزيرة الصحة المصرية اليوم خلال الكلمة التي ألقتها في المؤتمر الصحفي الذي تم عقده في مقر وزارة الإعلام، أن علاج الحالات يتم اعتماده بناء على نتائج الأشعات، ولا ننتظر نتائج مسحات الpcr، كما أن برنامج مواجهة فيروس كورونا المستجد في مصر يضم فرق 100 مليون صحة، حيث تسعى الوزارة إلى جمع كافة الجهود وتركيزها في برنامج مكافحة فيروس كورونا لتخطي تلك الأزمة.

كما قامت وزيرة الصحة المصرية بعرض توزيع الأسرة بالأقاليم، خلال كلمتها في المؤتمر الصحفي، فقالت أن الدولة تضم:

  • 340 مستشفى.
  • 3539 سرير رعاية مركزة.
  • 2218 جهاز تنفس صناعي.
  • 35152 سرير داخلي.
بروتوكول التعاون مع مصابي كورونا
بروتوكول التعاون مع مصابي كورونا

كما أوضحت أن أعداد المرضى بالمستشفيات المخصصة للتعامل يقدر بنحو 3640 مريض، وهذا العدد يشكل نسبة إشغال 17%، بينما تصل نسبة إشغال المرضى في مستشفيات العزل التي تم تخصيصها لمواجهة أزمة انتشار فيروس كورونا إلى 85%، وتقوم الوزارة بالعمل على تجهيز 36 مستشفى جديدة لضمها إلى إجمالي أعداد المستشفيات، ليرتفع العدد الكلي بعدها إلى 376 مستشفى على مستوى الجمهورية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.