وزارة الصحة توضح ضوابط ارتداء الكمامات بعد أن أصبح إجباريًا بدءًا من أول يونيو

أوضحت وزارة الصحة ضوابط ارتداء الكمامات، خاصة بعد أن بات ارتداء الكمامة إجباريًا، كواحد من ضمن الإجراءات الاحترازية التي يتم اتخاذها لمنع انتشار فيروس كورونا، كما تم الإعلان عن توقيع غرامة على من لا يرتدي الكمامة خاصة في المصالح الحكومية والمنشآت العامة والخاصة بالإضافة إلى وسائل، ولكن كما أنه من المهم أن نرتدي الكمامة، الأهم أن نهتم بتحقيق ضوابط ارتداء الكمامة، وذلك حتى يمكن تحقيق الأمن السلامة.

وزارة الصحة توضح ضوابط ارتداء الكمامات

قد يتسبب ارتداء الكمامة في زيادة الخطر بالإصابة بفيروس كورونا في حال لم نتخذ التدابير الوقائية المتربطة بطريقة ارتداء الكمامة وخلعها، لذا أوضحت وزارة الصحة تلك الضوابط على النحو التالي:

  1. أكدت وزارة الصحة على أهمية ارتداء الكمامة سواء الطبية أو القماشية للوقاية من الرذاذ الذي قد ينشره الشخص المصاب بفيروس كورونا كوفيد – 19.
  2. أوضحت وزارة الصحة أن الكمامات القماشية ليست فعالة مثل الكمامة الطبية، ولكن يمكن استخدامها للأشخاص العاديين في الشارع أو في السوبر ماركت، بينما يمنع تمامًا استخدامها داخل المستشفيات.
  3. وبالنسبة للكمامات القماش يجب أن تكون مصنوعة من طبقتين، وفي حال صنعها من أقمشة قطنية يجب أن يكون لها سمك معين.
  4. يجب عدم لمس الكمامة بعد ارتداءها، كما يجب أن تكون محكمة وغير منفذة للهواء، ففي حال كنت ترتدي نظارة ووجدت أن النظارة مشبّرة، فذلك يعني أن الكمامة منفذة للهواء وليس لها أي قيمة.
  5. وفي حال وجدت أن الكمامة رطبة أو ابتلت بعض الشيء يجب تغييرها فورًا، ولكن تجنب لمسها من الأمام، وحفظها في مكان بعيد حتى يتم غسلها على درجة حرارة 70 مئوية وباستخدام مبيض ملابس ولمدة لا تقل عن نصف ساعة.

جدير بالذكر أن الكمامات الطبية تعتبر أفضل من القماشية في حال توافرها، ولكن الكمامة القماشية قد تكون أفضل من عدم ارتداء أي كمامة بأي حال من الأحوال، وأسعارها في الأسواق لا تزيد عن 20 جنيهًا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.