وزارة الزراعة تنفي ما ورد من انباء عن توقف استيراد القمح الروسي

انتشرت في الفترة الأخيرة شائعات تبين توقف الدب الروسي عن تصدير قمحه إلى مصر، وهو الأمر الذي نفاعه رئيس الزراعي بالوزارة، الدكتور أحمد العطار، وأوضح بأن مصر لم تتلقى من الطرف الروسي أي شيء ينبئ بتوقف الشحنات الروسية إلى مصر، وأتبع بأن روسيا قد تحصلت بالفعر على مناقصتين في مجال القمح، وذلك في سبيل استقبال مصر لأكثر من شحنة في شهري فبراير ومارس القادمين.

القمح الروسي
القمح الروسي

مصر تتفاوض من أجل مصدرين جدد

وأكد الدكتور أحمد العطار أن مصر في سعيٍ دائم لإيجاد مصدرين جدد، حيث أوضح أم مصر بالفعل قد راسلت العديد من الدول لعل أبرزها الهند والمكسيك وكذلك ليتوانيا، وأشار أيضاً إلى طول مدة التعاقد مما يتيح لمصر الوقت الكافي لمتابعة المفاوضات بكل حرص وثقة فهي في طور المفاوضات مع مناشئ جديد.

وأضاف العطار بأن مصر راسلت الهند من أجل إجراء تحليل لمخاطر الآفات فقط، ولكن الهند لم تقم بإرسال أي ردٍ حتى الآن، وأوضح العطار بأن هذه التحاليل يتم اتباعها روتينياً واحترازياً من اجل ضمان سلامة القمح وتحقيق الأمن الغذائي في سبيل استمرارية الاستيراد.

كما أوضح الدكتور أحمد العطار بأن مص تعد من أكبر مستوردي القمح في العالم، مستنكراً احتمالية تأثرها في حالة إيقاف إحدى الدول تصدير القمح لمصر، مؤكداً بأن مصر تحظى بعلاقات طيبة مع دولٍ شتى من مختلف قارات العالم.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.