وزارة الري توضح حقيقة تناقص حصة مصر من مياه النيل الأزرق

في إطار سعيها الدائم لتوضيح الحقائق والرد على الشائعات التي من شأنها إثارة الجدل والبلبلة بين أوساط الرأي العام المصري، حرصت الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الموارد المائية والري، على الرد على الأنباء التي انتشرت خلال الأيام الماضية حول تناقص حصة مصر من مياه النيل الأزرق، حيث أصدرت الوزارة بيانها اليوم الأربعاء الموافق 25 ديسمبر للرد على تلك الشائعات والوقوف على حقيقة الأمر.

وزارة الري توضح حقيقة تناقص حصة مصر من مياه النيل الأزرق

نفت وزارة الموارد المائية والري في بيانها الصادر اليوم الأربعاء، ما تردد في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حول تناقص حصة مصر من مياه النيل الأزرق، لافتة إلى أن النيل الأزرق يعتبر أحد روافد هضبتيّ الحبشة والبحيرات، كما أنه يمثل الرافد الرابع من ضمن الأربعة روافد الرئيسية التي تغذي نهر النيل.

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أن بعض وسائل الإعلام المضللة، تداولت بعض البيانات المغلوطة حول تناقص حصة مصر من المياه إلى نحو 35 مليار متر مكعب، وهو ما دعا الوزارة لإصدار البيان للتوضيح.

وفي بيانها، أوضحت وزارة الري أن مصر تطالب بتدفق وإمرار 40 مليار متر مكعب من مياه النيل الأزرق سنويا، وتعتبر تلك الكمية بمثابة متوسط إيراد النيل الأزرق خلال فترات الجفاف والجفاف الممتد، كالذي حدث أثناء الفترة من عام 1979 وحتى عام 1987، في حين أن أثيوبيا تطالب بمرور 35 مليار متر مكعب من مياه النيل الأزرق سنويا خلال فترات الملء فقط وأثناء فترات الجفاف والجفاف الممتد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.