وزارة الري تستعد للطوارئ ومنعت الإجازات لمواجهة الطقس السئ من الخميس وحتى السبت القادم

صرح وزير الموارد المائية والري السيد الدكتور “محمد عبد العاطي أنه في الأيام المقبلة سوف تشهد البلاد حالة سيئة من الطقس، والتي تكون في ذروتها في 72 ساعة بدايةً من يوم الخميس وحتى يوم السبت القادم كما أكد السيد وزير الري أن تلك الموجة من الطقس السيئ سوف تكون صعبة على كل من الصعيد ومناطق الدلتا، هذا وقد شدد بدوره على الجهات المعنية وزارة الري والموارد المائية على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، وقد أشار إلى أن الوزارة قامت بزيادة الطوارئ في تلك الفترة وقد منعت الإجازات استعداداً لكل الاحتمالات.

وزارة الري تستعد لمواجهة الطقس السئ من الخميس المقبل

  • أكد الدكتور “محمد عبد العاطي” وزير الري أثناء فعالية الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم الثلاثاء 10-3-2020 أن الوزارة تستعد للطوارئ لمواجهة موجة الطقس السيئة القادمة بداية من الخميس 12-3-2020 وحتى السبت 14-3-2020، كما تمت خلال الجلسة مناقشة ما يزيد عن 80 أداة رقابية بالبلاد.
  • حيث تنوعت أدوات الرقابة التي تم مناقشتها ما بين الأسئلة وطلبات المناقشة العامة وطلبات الحاطة، كما واجه أعضاء البرلمان السيد وزير الري، وأكدوا أن هناك قصور في أداء وزارة الري في الكثير من القضايا، ومن أهمها التعديات التي تتم على نهر النيل، بالإضافة إلى نقص مياه الري، وهو الأمر الذي أدى إلى تحول الأراضي الزراعية إلى أراضي بور.

استعدادات وزارة الري 2020

  • هذا وقد أشار الوزير أن الإجراءات التي اتخذتها وزارة الري تستهدف مناطق الصعيد، ومدن جنوب سيناء ومدن البحر الأحمر، وتأتي من أجل حماية تلك المناطق من السيول، وحتى لا تواجه تلك المناطق المشاكل التي واجهتها فيما سبق في عام 2016.
  • كما أشار وزير الري في البرلمان أنه تم تخصيص حولي مليار جنيه و400 مليون من أجل تطهير مساحة 55.000 كيلو متر من المجاري المائية.

فقد أردف قائلاً:

جزء تعمله وزارة الموارد المائية والرى، وجزء تنفذه المحليات، وبالنسبة للتغطيات، عاملة زى واحد بيحط دماغه في الرمل أو بيحط سجادة وتراب تحتها، لازم ترجع للمصدر بمعالجة الصرف الصحى عشان متوصلش للمياه”.

  • بالإضافة إلى كل هذا فقد أكد “عبد العاطي” أنه تم تطوير من محطات الرفع 588 محطة، كما لفت الانتباه أن عدد الشكاوى في عام 2018 كانت وصلت إلى 8.000 شكوى، أما في عام 2019 فكانت قد أصبحت 4.927 شكوى، مؤكداً بتلك الأرقام أن مؤشر الشكاوى انخفضت، وهي ما تؤكد ارتفاع مؤشر الأداء.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.