وزارة البيئة تتخذ قرارات عاجلة وإجراءات استثنائية للحد من تفشي وباء كورونا COVID-19

تفقدت اليوم الأحد وزيرة البيئة مقر الوزارة، حيث رافق الدكتورة ياسمين فؤاد -وزيرة البيئة-، مدير صحة البيئة في إطار نشر التوعية في محيط العاملين على خطوات الوقاية ومتطلباتها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد حرص الوزارة التام على الالتزام بكافة سبل الوقاية ضد الفيروس الجديد (كورونا COVID-19).

الوزيرة توجه باتخاذ التدابير اللازمة للوقاية من الفيروس اتباعاً لنهج قرارات مجلس الوزراء

ووجهت الدكتورة ياسمين فؤاد بأهمية اتباع الطرق العلمية الصحيحة للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد، ويأتي ذلك امتداداً للقرارات الاستثنائية التي اتخذها مجلس الوزراء المصري في الآونة الأخيرة، ولعل أيرزها تعطيل العملية التعليمية بكلٍ من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وكذلك وزارة التعليم العالي، وذلك لمدة أسبوعين، والجدير بالذكر أن هذه الخطو قد أتت بتوجيهات من السيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.

وزارة البيئة تقر اجراءات استثنائية لمكافة الفيروس داخل الوزراة

وفي سبيل التصدي لفيروس كورونا المستجد داخل وزارة البيئة، بما يتضمن أفرع الوزارة وشتى المحميات التي تتبع لها، فقد قررت الوزارة اتخاذ عدد من الإجراءات الاستثنائية في سبيل المحافظة على أرواح المواطنين من هذا الفيروس المميت الجديد، وأتت هذه الإجراءات كالآتي:

  • تعطيل الفعاليات المقامة داخل مصر، بالإضافة إلى إيقاف رحلات السفر الخاصة بالتدريب.
  • تأجيل الدورات التدريبية داخل مراكز التدريب المتواجدة على الأراضي المصرية.
  • تعميم فحص PCR على شتى العائدين من الخارج وتنتمي جهة عملهم لوزارة البيئة.
  • إيقاف العمل بنظام البصمة الإلكترونية للتوقيع تلاشياً لتفشي العدوى.
  • في إطار الكشف المبكر عن العدوى سيتم قياس درجات الحرارة للمقبلين على الوزارة الكترونياص قبل دخولها.
  • توفير معقمات اليدين في شتى المباني التابعة للوزارة ليتم استخدامها من قبل المترددين على الوزارة.
  • يمنع تماماً طلب أية وجبات غذائية من خارج مباني الوزارة.
  • إخضاع جميع العاملين بالمكاتب لكشف طبي.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.