وثيقة أمريكية سرية سربت من البنتاغون تكشف موعد ليس سار بخصوص لقاح كورونا

تسربت مذكرة من وزارة الدفاع الأمريكية ( البنتاغون)، يوم أمس الثلاثاء الموافق 19 مايو 2020، واحتوت المذكرة معلومات عن تخطيط كبار المسؤولين في البنتاجون لاحتمالية أنه ينبغي على الجيش الأمريكي أن يتعامل مع تفشي وباء فيروس كورونا كوفيد 19 حتى سنة 2021 الأمر الذي يعتبر صدمة لكثير من المتابعين خاصة مع التأثير السلبي للفيروس على الاقتصاد العالمي والأمريكي وعلى جميع مناحي الحياة.

تفاصيل المذكرة الأمريكية المسربة من البنتاجون

وأوضح موقع ( تاسك أند بوربوس) الذي نشر الوثيقة الأمريكية المسربة أن هناك تحذير مشمول في الوثيق من وجود احتمالية حقيقية من عدم توفر أي لقاح ضد فيروس كوفيد 19 حتى صيف 2021 على أقل تقدير. وأوضح الموقع أن الوثيقة تذكر حديث المسؤولين الذين يقولون أن الطريق طويل جدًا بخصوص احتمالية وجود لقاح حقيقي يقضي على فيروس كوفيد 19، لذلك لابد من إعادة التركيز للاهتمامات على استئناف المهام الحاسمة، ورفع مستوى الجهد في الاجراءات الوقائية والاحترازية ضد فيروس كورونا. مع اتخاذ استعدادات كاملة إذا ما عاد فيروس كورونا كوفيد 19 بصورة أقوى في وقت لاحق من عام 2021.

المذكرة السرية من البنتاجون: سنواصل العمل في ظل فيروس كورونا كوفيد 19

وأكدت الوثيقة المسربة من البتاجون أن التوصيات تقول أنه سيستمر العمل في بيئة انتشار فيروس كورونا كوفيد 19 في خلال الشهور القادمة. مع توقعات بأن المناعة البشرية سترتفع ارتفاعًا كبيرًا وذلك من خلال المناعة المكتسبة بعد الشفاء من الفيروس، بالاضافة لمناعة التحصين. ودعت المذكرة السرية المسربة إلى رفع نسبة الاختبارات بين أبناء المجتمع الأمريكي، مع التوثيق الدقيق لنتائج علاج المصابين بفيروس كوفيد 19. في الولايات المتحدة الأمريكية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.