“والفرح يتحول لجنازة” وفاة عريس بعد زفافه بساعات وإصابة 95 شخص من المعازيم ونجاة العروسة بأعجوبة

في ليلة الزفاف يكون الجميع وعلى رأسهم العريس والعروسة حريصين لأبعد مدى أن يمر الزفاف على خير، لأن هذه هي الليلة التي يحلم بها كل شاب أو فتاه، حيث بعدها يكون الإستقرار والهدوء والطمأنينة والسعي في تكوين أسرة سعيدة مستقرة.

فرح هندي يتحول لكارثة بعد وفاة العريس وإصابة 95 من المدعوين

لكن في بعض الأحيان تتحول الأفراح إلى كواررث حقيقية، وخاصة في مثل هذه الأيام التي تنتشر فيها جائحة كورونا، فعدم الإلتزام بإجراءات التباعد والإجراءات الإحترازية والوقائية، ربما في بعض الحالات ينتج عنه الموت، وهو ما حدث بالفعل في حفل زفاف بالهند، والذي انتهي بوفاة العريس بعد 48 ساعة فقط من زفافه على عروسته.

"والفرح يتحول لجنازة" وفاة عريس بعد زفافه بساعات وإصابة 95 شخص من المعازيم ونجاة العروسة بأعجوبة
“والفرح يتحول لجنازة” وفاة عريس بعد زفافه بساعات وإصابة 95 شخص من المعازيم ونجاة العروسة بأعجوبة

وكشفت التحقيقات أن العريس والذي يبلغ من العمر 30 سنة ويعمل مهندس برمجيات، كان مصاب بفيروس كورونا المستجد، وأن أهله كانوا على علم بإصابته بالفيروس، بل إنه نقل العدوى إلى 15 شخص من عائلته، وبالرغم من ذلك قاموا بالإصرار على إقامة حفل زفاف وأرسلوا دعوات كثيرة للأقارب والأحباب، مما نتج عنه إصابة 80 شخص من المدعوين، وبهذا أصبحت حصيلة المصابين بالفيروس 95 شخص، وحدثت الواقعة في ولاية بيهار الهندية، وقرية “باتنا”.

وكانت هذه هي الحالة الأولى التي ينتشر فيها الفيروس بشكل جماعي كبير، بعد إصابة شخص واحد وهو “العريس”، واعتبرت السلطات الهندية أن عائلة العريس هي السبب فيما حدث، لعدم إلتزامهم بالإجراءات الوقائية والإلتزام بالتباعد الإجتماعي، حيث أن السلطات حددت 50 شخص فقط في أي حفل زفاف، لكن الأعداد في هذه الحالة كانت كبيرة، ومن حسن حظ العروسة أنها نجت من الإصابة بكورونا، بالرغم من اختلاطها بالعريس بعد الزفاف.

"والفرح يتحول لجنازة" وفاة عريس بعد زفافه بساعات وإصابة 95 شخص من المعازيم ونجاة العروسة بأعجوبة 1
“والفرح يتحول لجنازة” وفاة عريس بعد زفافه بساعات وإصابة 95 شخص من المعازيم ونجاة العروسة بأعجوبة
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.