واشنطن بوست| في تقرير مُطول توضح كافة المعلومات عن إعصار “ميديكين” الذي تترقبه مصر وتصفه بالنادر

تغيرات فاجأت الجميع بأحوال الطقس المصرية، وقد تكون استثنائية وقياسية وغير معهودة على طقس البلاد التي دوماً ما تميز بالاستقرار مُعظم فصول العام، فمن بين ليلة وضحاها تشهد مُعظم الأنحاء بمصر أمطار رعدية غير مسبوقة في غزارتها بالإضافة لسيول ضربت لأول مرة بمثل هذا المستوى قلب العاصمة القاهرة، وأمتد الأمر إلى ما هو أبعد وأكثر خطورة وهو إعلان وكالة ناسا ومكتب الأرصاد الجوية البريطانية عن إعصار يضرب شرق المتوسط ويكون تأثيره الأكبر بمصر تحت مُسمى إعصار “ميديكين” واليوم بتقرير شامل أوضحت الصحفية الأمريكية الأوسع انتشاراً واشنطن بوست تفاصيل الإعصار “ميديكين” والتي وصفته بالنادر.

ما هو الإعصار ميديكين

أكدت وكالة ناسا أن هذا الإعصار من النوع المداري والذي يمتزج فيه مواصفات الإعصار الاستوائي والغير استوائي، وأكدت في بيانها الذي نقلته الواشنطن بوست أن الإعصار يرتكز ويصيب شرق المتوسط وتحديداً دول مصر وإسرائيل والأردن وينطلق من جنوبي قبرص، وامتد الإعصار من 100 ميل من جزيرة قبرص بختام يوم الخميس ومن المتوقع أن يمتد ليشمل مسافة 300 ميل.. ولم تردد وكالة ناسا من وصف الإعصار بالنادر.. فلماذا؟

حيث أكدت وكالة ناسا في بيانها أن الإعصار هذا نادر الحدوث بشكل غريب، بل ويستعدي الحيرة، حيث أن الإعصار ” ميديكين” جاء بمنطقة حوض البحر المتوسط وهي منطقة ضيقة لا تشبه نظيرتها بالمحيطات الكبيرة المفتوحة لذلك فإن عوامل حدوث إعصار بمثل تلك البحار نادر الحدوث بشكل كبير.

ونقل نظام GFS الأمريكي أن السرعة الحالية لهذا الإعصار المرتقب تتأرجح من 40 حتى 50 ميل لكل ساعة، ومن جانبها حذرت الحكومة المصرية من هذا الإعصار الذي يمتد تأثيره ليوم السبت وبالفعل اتخذت عدة إجراءات سريعة واحترازية مثل غلق الموانئ وتأجيل المدارس ووقف الأنشطة السياحية حتى تمر ساعات هذا الإعصار بسلام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.