هيئة الإحصاء بالمملكة توضح تراجع صادرات شهر أبريل بنحو 58.6%

أعلنت هيئة الإحصاء العامة في المملكة العربية السعودية عن تراجعٍ في نسب كلٍ من الصادرات والواردات السلعية في شهر أبريل الماضي، حيث قامت بتقدريه على النحو التالي:

  • الصادرات: انخفضت بنحو 58.6%.
  • الواردات: انخفضت بنحو 28.4%.

وقامت بتوضيح ذلك على الحساب الرسمي للهيئة العامة للإصاء على موقع التواصل الاجتماعي الشهير “تويتر”.

هيئة الإحصاء توضح التغير في الصادرات السلعية

غردت هيئة الإحصاء على تويتر بأنه تم تسجيل انخفاض ملحوظ في الصادرات السلعية التي تم رصدها في شهر أبريل الماضي من العام الجاري 2020 عن أبريل السابق له في العام المنتهي 2019، والتي تم تقديرها بقرابة انخفاض قدره 58.6%، وجاء التباين على النحو التالي:

التاريخ أبريل 2019 أبريل 2020
قيمة الصادرات السلعية 89 مليار و574 مليون ريال سعودي 37 مليار و116 مليون ريال سعودي

وأوضحت الإحصاء بأن تلك المؤشرات ما هي إلّا انعكاس لتراجع الصادرات النفطية بنحو 45 مليار و323 مليون ريالٍ سعودي بنسبة 65.4%.

وأضافت بأن نسبة الصادرات البترولية من أصل الصادرات الكلية قد انخفض في أبريل 2020 عن مالشهر ذاته من العام الماضي 2019، وجاءت نسبة الصادرات البترولية من مجموع الصادرات الكلي على النحو التالي:

  • أبريل 2019: 77.4% من مجموع الصادرات الكلي.
  • أبريل 2020: 64.7% من مجموع الصادرات الكلي.

الهيئة العامة للإحصاء توضح التغير في مؤشر الواردات

وعلى غرار الصادرات، أكدت الهيئة العامة للإحصاء في المملكة العربية السعودية أن الواردات في شهر أبريل للعام الجاري 2020 قد شهدت انخفاضاً عن مثيلاتها في شهر أبريل من العام الماضي 2019، حيث جاءت البينات كالتالي:

  • واردات أبريل 2020: بلغت قيمتها 38 مليار و80 مليون ريال سعودي.
  • واردات أبريل 2019: بلغت قيمتها 53 مليار و155 مليون ريال سعودي.
  • نسبة الانخفاض: قدرت بنحو 28.4% وهو بمقدار 15 مليار و70 مليون ريال سعودي.

وكشفت الهيئة العامة للإحصاء أن الأكثر تأثيراً على التغير في الواردات من الانخفاض الذي حدث هو التالي:

  • معدات النقل وأجزاؤها والتي انخفضت بمقدار 31.5%.
  • الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية وأجزاؤها والتي انخفضت بنحو 30.0%.

وذكرت الهيئة أيضاً بأن الواردات قد انخفضت في مارس الماضي 2020 إذا ما تمت مقارنتها بالشهر ذاته من العام السابق 2019، وذلك بنسبة قدرت بنحو 9.3% أي بمقدار 3 مليارات و924 مليون ريال سعودي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.