هل يوزع البترول مجاناً بسبب أزمة كورونا

واصلت أسعار البترول الانخفاض فى ظل أزمة كورونا، بما يهدد صناعة النفط فى العالم، حيث وصل سعر برميل النفط الأمريكى إلى 1.04 دولار فى تعاملات السوق الآجل، ومن المتوقع أن تشهد الأسعار انخفاضات أخرى بسبب حالة الركود التى يشهدها العالم.

أسباب انهيار أسعار النفط

قال خبراء إن انخفاض اسعار النفط فى العالم يرجع إلى توقف عديد من الأنشطة الاقتصادية فى العالم، بسبب وباء كورونا، وهو ما انعكس على انخفاض الطلب على انفط الخام، وكذلك اقتراب امتلاء جميع مستودعات تخزين النفط الخام فى الولايات المتحدة الامريكية، وهو ما ينذر بحالة كساد كبيرة قد تكون الاكبر منذ الكساد العظيم الذى بدأ عام 1929، القرن الماضى، ويتوقع بعض الخبراء أنه يمكن أن يدفع المستثمرون فى حقول النفط فى أمريكا أموالاً للعملاء مقابل تخفيف العبء على السعة التخزينية.

موعد انتهاء الأزمة

تتوقع عدد من المراكز البحثية الاقتصادية، والوكالات الاقتصادية فى العالم، أن يستمر الركود وتراجع الاسعار حتى تفتح أمريكا مرة أخرى، بعد الإعلاق التام بسبب وباء كورونا، وهو ما سيحرك النمو الاقتصادى بدرجة كبيرة، وتبدأ فى استهلاك مخزون النفط، مما يدفع الأسعار للارتفاع مرة أخرى.

انهيار اتفاقية أوبك

واعزى سياسيون انهيار اسعار النفط إلى انهيار اتفاق أوبك بلس، وعدم التزام المنتجون بتخفيض الإنتاج حتى يحافظ النفط على أسعار متوازنة، وهو ما رفض منتجون كبار الالتزام به وفقا لاعتبارات سياسية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.