نكشف حقيقة شائعة وفاة “ياسمين عبد العزيز” التي أشعلت مواقع التواصل

تسبب إعلان حساب منسوب مزعوم لدارسة دكتوراه فى القانون الدولى فى المملكة المتحدة، باسم الدكتورة ياسمين عبد العزيز، فى حالة من الحزن لدى الشعب السعودى، بعد الإعلان عن وفاة صاحبة الحساب بفيروس كورونا.

حساب مزعوم

الحساب المزعوم باسم دكتورة ياسمين عبد العزيز دارسة للدكتوراه ومحامية فى القانون الدولى فى المملكة المتحدة”بريطانيا”، وذكرت فى عدة تغريدات عن إصابتها بفيروس كورونا، وشكت من الالم ومن أعراض المرض، وطلبت الدعاء من المتابعين على تويتر، ثم أعلن الحساب عن وفاة ياسمين عبد العزيز.

كشف الملعوب

قبل إعلان وفاتها نشرت المزعومة”ياسمين عبد العزيز تغريدة “أوصيكم وصية هذه فاتورة خاصة بناس يهمنى أمرهم جداً ولا يستطيعون سدادها”، وهنا تنبه عدد من المتابعين وتحروا عن الرقم الموجود فى الفاتور، واكتشفوا أن صاحبة الحساب المزعوم، اعتادت ابتزاز المتابعين باستخدام أسماء وهمية من نفس الرقم، وتطلب سداد فواتير كهرباء وفواتير تليفونات.

رد نادى القانونيين فى بريطانيا

وفى رد لنادى القانونيين فى بريطانيا قالوا أنهم لم يتعاملوا مع محامية او دارسة دكتوراه باسم ياسمين عبد العزيز، كما أعلن المتابعون أن وزارة الصحة لم تعلن عن وفاة مريضة بهذا الاسم.

ليست الأولى

واقعة انتحال اسم وهمى لإثارة الجدل ذكرت المتابعين فى السعودية بواقعة الحساب المزعوم باسم سارة ابراهيم التى ادعت إصابتها بمرض السرطان، وتعاطف معها المتابعون ومنهم من حلق شعره تضامناً منها، ثم اكتشفوا أنها خدعة.

بلاغ للسلطات

أعلن عدد من المتالعين عن تقديم بلاغات للسلطات السعودية، تتهم صاحبة الحساب المزعوم بإثارة الهلع وترويع المواطنين، بغرض التربح.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.