نظام امتحانات الشهادة الإعدادية الجديد .. تعرف على ملامحه وموعد تطبيقه

تعد امتحانات الشهادة الإعدادية إحدى الشهادات الهامة في مرحلة التعليم الأساسي، وذلك لعدة أسباب أولها أنها تقيس مدى فهم الطالب واستيعابه لأنظمة المناهج والامتحانات في مرحلة التعليم الأساسي، وثانيهما أنها تحدد نوع التعليم الذي يلتحق به الطالب في المرحلة الثانوية، وثالثهما أن المرحلة الإعدادية من المراحل التي يكون فيها وجدان الطالب وشخصيته قد تشكلت، ومستواه الدراسي أيضًا بات واضحًا، وكل تلك الأسباب جعلت وزارة التربية والتعليم تحاول تطوير المناهج ونظام التقييم الخاص بالشهادة الإعدادية، وذلك بالتزامن مع تطوير المعلم، ليس ذلك فقط بل تطوير عمل منظومة الامتحانات كلها، ومن خلال السطور التالية نعرض لكم ملامح النظام الجديد لامتحانات الشهادة الإعدادية وموعد تطبيقه.

نظام امتحانات الشهادة الإعدادية الجديد

أعلنت الدكتور دينا برعي مستشارة وزير التربية والتعليم للتقويم وتطوير الامتحانات والمناهج عن نية الوزراة لتطوير نظام الامتحانات؛ إذ تعكف لجان متخصصة لإعداد نظام امتحانات الشهادة الإعدادية الجديد، وذلك في إطار خطة للتطوير، تسير حسب المناهج والأساليب الحديثة،

ملامح النظام الجديد للامتحانات وموعد تطبيقه

وعن ملامح نظام الامتحانات الجديد أكدت “برعي” أنه مبدئيًا ستكون الامتحانات موحدة على مستوى الجمهورية؛ وذلك ضمانًا للعدالة والشفافية بين جميع الطلاب في أرجاء جمهورية مصر العربية، ولا زالت هناك دراسة موسعة حول آليات تطبيق الفكر الجديد، للانتهاء من تطوير المناهج الخاصة بالمرحلة الإعدادية، وعلى أن يبدأ تطبيق النظام الجديد خلال عامين.

جدير بالذكر أن الأنظمة السابقة لامتحانات الشهادة الإعدادية كانت على مستوى المحافظة وليس الجمهورية، وهو كان يجعل المدارس الثانوية تقبل بمجموع مختلف في كل محافظة حسب التنسيق داخلها، أما بعد النظام الجديد فستقبل المدارس الثانوية العامة والصناعية والزراعية والفندقية من مجموع موحد على مستوى الجمهورية، وعلى الرغم من أن ذلك قد يسهم في تحقيق العدالة بين جميع الطلاب، إلا أنه وفي ظل نقص المعلمين في بعض المدارس، وخاصة المحافظات الحدودية ومحافظات الصعيد، قد تكون أنظمة التقييم الموحدة ليس في صالح من تنقص مدارسهم الإمكانيات والمعلمين.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. وفاء عزت يقول

    لكن بالفعل هناك الكثير من المدارس فى المحافظات المختلفة وخاصة الصعيد بها عجر سواء بالمعلمين أو بطرق التدريس وبالتالى فإن عملية توحيد مجموع للقبول بالمرحلة الثانوية قد يكون فيها ظلم لطلاب هذه المدارس .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.