نسبة وفيات فيروس كورونا أقل من نسبة وفيات الإنفلونزا العادية

منذ ظهور فيروس كورونا في نهاية عام 2019 سبب الرعب للعالم أجمع، واتخذت العديد من الدول إجراءات إحترازية هامة لمنع انتشار الفيروس بها، ولكن ما المقلق في فيروس كورونا رغم أن نسبة الوفيات به، تقدر بنحو من 2 إلى 3.4%، وهي نسبة أقل من وفيات السارس عند ظهوره عام 2003 والذي سبب نسبة وفيات من إجمالي عدد المصابين به تقدر بنحو 10%، ولكن المقلق في فيروس كورونا ليس فقط عدد الوفيات، ولكن سرعة انتشاره، من خلال طرق بسيطة مثل لمس الأسطح الملوثة برذاذ مصابين بالفيروس، أو القرب من أشخاص مصابين بالفيروس بمسافة أقل من متر.

الإنفلونزا العادية تسبب عدد وفيات أكثر من الكورونا

قد يبدو هذا الأمر غريب بالنسبة لحالة الذعر من فيروس كورونا منذ نهاية 2019، ولكن بالفعل نسبة وفيات الإنلفونزا العادية أكبر من نسبة وفيات فيروس كورونا، ولكن كما ذكرنا سابقا سرعة انتشار فيروس كورونا هي المخيفة، بجانب الخوف من حدوث طفرات جينية في الفيروس، وهذا ما أوضحه الدكتور سامح حسين رئيس قسم أمراض النساء بالمركز القومي للبحوث، والذي أشار أن أعراض فيروس كورونا تشبه أعراض الإنفلونزا العادية، تختلف في السعال الجاف وارتفاع درجات الحرارة بشكل ملحوظ، ووجود أوجاع في الجسم، وتطور الأعراض حسب حالة المريض، فعادة ما تطور للفشل التنفسي الحاد لدى كبار السن، والمصابين بأمراض مزمنة، والأشخاص ضعاف المناعة، وهناك نسب مرتفعة من حالات الشفاء من فيروس كورونا.

نسبة وفيات فيروس كورونا أقل من نسبة وفيات الإنفلونزا العادية 1

الوقاية من فيروس كورونا

ويمكن الوقاية بسهولة من فيروس كورونا، عن طريق اتباع وإرشادات منظمة الصحة العالمية للوقاية، والتي تتمثل في عدم لمس الأسطح في الأماكن العامة، وغسل اليدين باستمرار، وعدم لمس الوجه مطلقا في الخارج، فجميع الأسطح عند لمسها قد تسبب العدوى في حالة لمسها من أشخاص مصابين بفيروس كورونا، والحرص على تعقيم الملابس وغسلها، وتعقيم اليدين بمطهر كحولي، وتغطية الأنف والفم عند العطس أو الحكة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.