نتائج مدهشة لدراسة أجرتها السعودية عن تأثير الوضوء كوقاية من فيروس كورونا

أجرت مستشفى الملك فهد الجامعي في مدينة الخبر دراسة حول تأثير الوضوء الإسلامي المثالي على كل من البكتريا العنقودية في الأنف، والفم، وسطح الجلد. وإذا ما كانت تؤثر على التهابات مرضى الفشل الكلوي. وقال الأستاذ الدكتور عبد الله الهويش، استشاري أمراض الطب الباطني، والكلى، أنه على الرغم من أن الدراسة لم تكن مباشرة مع فيروس كورونا إلا أنها لها علاقة بالاجراءات الوقائية منها.

تفاصيل الدراسة التي أجرتها السعودية عن تأثير الوضوء في الوقاية من كورونا

وأشار الدكتور عبد الله الهويش إلى أن الدراسة تم إجراءها على خمسة وستين مريضًا، تم تقسيمهم إلى اثنين من المجموعتين. المجموعة الأولى التزمت بالوضوء بصورة مثالية على مدار عامين، أما المجموعة الأخرى فلم تلتزم بصورة مثالية بالوضوء، ومارسته بالصورة التي يعتاد عليها أغلب المسلمين في الوقت الحالي.

نتائج الدراسة الخاصة بالوضوء

وأوضح أن الجراثيم في المجموعة الأولى وصلت نسبتها إلى صفر في النتائج. وانخفضت الالتهابات التي لها علاقة بمرضى الفشل الكلوي بنسبة ضخمة مقارنة بالمجموعة الثانية. وأوضح الدكتور الهويش أن الوضوء الصحيح له الكثير من الفوائد والتي تكون خط الدفاع الأول مع كورونا مع الالتزام بالتدابير الوقائية والتباعد الاجتماعي، ومن أهم الفوائد الخاصة بالوضوء التي كشفتها الدراسة السعودية:
(1) يحد من الاحتقان.
(2) ويحد من التهابات الجيوب الأنفية.
(3) ويساعد على التخلص من الغبار اللاصق في الغشاء المخاطي.
(4) الاستنثار والاستنشاق يساعدان في التخلص من جراثيم الفم والأنف المضرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.