ميس حمدان ترد على منتقدي إعلان “البوكسرات”.. والأزمة تنتقل إلى البرلمان

أثارت الفنانة ميس حمدان، جدلًا واسعًا، على منصات السوشيال ميديا في مصر والدول العربية، خصوصًا موقع “تويتر” الذي تصدر اسمها قائمة البحث عليه، بسبب إعلان تروجي عن “بوكسرات وفانلات” لإحدى شركات الملابس الداخلية، إذ اعتبر البعض أنها تعمّدت إثارة الجدل ولفت الأنظار، بكلمات مستفزة في أغنية الإعلان الذي تغزلت من خلالها في ابن الجيران.

رد ميس حمدان على منتدقي إعلان البوكسرات

في أول ردٍّ من الفنانة ميس حمدان، على الهجوم العنيف من الجماهير بشأن “إعلان البوكسرات” قالت لفضائة “ET بالعربي، في كلمات مقتضبة: “إنها تحترم جميع الآراء سواء سلبية أو إيجابية، دون مزيد من التفاصيل، ومن لماذا قبلت بعمل هذا الإعلان، وهو من الأسئلة التي رددها الكثير من الجماهير الذين انتقدوها عبر حساباتها الشخصية على السوسيال ميديا.

وكانت ميس حمدان قد رددت في الإعلان الترويجي الذي أثار الجدل حولها مؤخرًا، كلمات رآها كثير من المتابعين غير مناسبة ولا تليق على الإطلاق، إذ قالت “ابن الجيران بغرامه مشغولة .. عليه عضلات وقوة ورجولة.. فنلاته عضلاته.. بيجاماته حركاته.. شرباته خطواته.. استكاته”.

ولم يقف الجدل بشأن هذا الإعلان عند حدود وسائل الإعلام، ومنصات التواصل الاجتماعي، إذ قال مقرر لجنة الشكاوى في المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، صالح الصالحي، في تصريحات صحفية: إنه سيجري فحص الإعلان، وستعلن اللجنة توصيتها إذا كان هناك أي مخالفة، خصوصًا أننا في شهر رمضان ولا بد من الالتزام بالمعايير التي تحترم مشاعر المشاهدين.

الأزمة تصل إلى البرلمان

ليس هذا فحسب، بل انتقلت الأزمة إلى البرلمان المصري، بعد أن قدّم جون طلعت، عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس الوزراء ووزارة الدولة لشؤون الإعلام، بشأن الإعلان الذي شاركت فيه الفنانة ميس حمدان، إذ طالب “طلعت” باتخاذ قرار عاجل لوقف إذاعة الإعلان فورًا.

ميس حمدان ترد على منتقدي إعلان "البوكسرات".. والأزمة تنتقل إلى البرلمان 1

ورأى أن الإعلان يتنافى مع الآداب والأخلاق، بل يُعد جريمة خدش حياء التي جرّمها القانون المصري وحدد لها عقوبة وذلك في المادة 306 مكرر (أ) الذي تنص على الحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر ولا تجاوز سنتين في مثل هذه الحالات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.