مواعيد صرف المعاشات خلال شهر أبريل وطرق صرف جديدة للحفاظ على سلامة العاملين وأصحاب المعاشات

أعلنت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، اليوم الثلاثاء 24 مارس موافقتها على خطة رؤساء صناديق التأمينات الاجتماعية، التي تهدف إلى تفادي التزاحم الذي يحدث عند صرف المعاشات الخاصة في شهر أبريل، وحتى يتم تقليل التكدسات في مكاتب التأمينات ومكاتب البريد وماكينات الصرف الآلي، وأصدرت وزارة التضامن بيان ينص على أنها تسمح بإعادة التنشيط خلال الثلاث أشهر القادمين، لجميع البطاقات المتوقفة بسبب عدم تحديث البيانات والقيام بتنشيط البيانات التي يتم إجراؤها بدون توقف أو طلب كل 6 شهور، ووضح في البيان أنه قد تم اختيار طرق لتقسيم أصحاب المعاشات على أيام مختلفة خلال الأسبوع الأول من شهر أبريل.

مواعيد وطرق صرف المعاشات:

بالنسبة لأصحاب المعاشات الذين يبلغ قيمة معاشهم ألف جنيه أو أقل، وعددهم يساوي 2.4 مليون، سيتوجهون إلى منافذ الهيئة القومية للتأمينات ومكاتب البريد وماكينات الصرف في يوم الأربعاء 1 أبريل ويوم الخميس 2 أبريل ويوم السبت 4 أبريل، ليصرفوا المعاشات الخاصة بهم، وبالنسبة لأصحاب المعاشات الذين تتراوح معاشاتهم بين ألف جنيه و2000 جنيه، وعددهم يساوي 2.5 مليون شخص، فسيتوجهون إلى أماكن صرف المعاشات في يوم الأحد 5 أبريل ويوم الاثنين 6 أبريل ويوم الثلاثاء 7 أبريل، أما أصحاب المعاشات الذين يبلغ قيمة معاشهم أكثر من 2000 جنيه، وعددهم يساوي 1.8 مليون شخص، فالأيام المحددة لصرف معاشاتهم هي يومي الأربعاء 8 أبريل والخميس 9 أبريل، ومن يتخلف عن معاده في صرف المعاشات فيتاح له صرف معاشه بداية من يوم الأحد 12 أبريل.

مواعيد صرف المعاشات خلال شهر أبريل وطرق صرف جديدة للحفاظ على سلامة العاملين وأصحاب المعاشات 1
وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج

ويذكر أن قد تم الاتفاق مع محافظ البنك المركزي المصري على إلغاء الرسوم والعمولات التي يتم تطبيقها كرسوم عند السحب من ماكينات الصرف الآلية لمدة 6 أشهر، ليتشجع أصحاب المعاشات على سحب معاشاتهم من ماكينات الصرف بدلاً من التزاحم على منافذ الهيئة ومكاتب البريد، ويذكر أيضاً أن عدد منافذ الصرف ومكاتب البريد يبلغ 4350 منفذ، أما ماكينات الصرف الآلي فيبلغ عددهم 10 آلاف ماكينة، مما يسهل على أصحاب المعاشات السحب من الماكينات الآلية الATM.

ووضعت هذه الخطة بعد تحليل طرق ومعدلات الصرف خلال شهر مارس الحالي، وأيضاً بعد تحليل الفئات التي قامت بالصرف في شهر مارس، وكل هذا لكي نحد من التكدسات وللحفاظ على صحة العاملين في المنافذ وعلى أصحاب المعاشات أيضاً، هذا ما صرحت به وزيرة التضامن الاجتماعي، وأكدت على ضرورة القيام بالإجراءات الاحترازية وعلى أهمية توافر القفازات والكمامات، والقيام في مكاتب الهيئة ومنافذ صرف المعاشات بعمليات تطهير مكثفة على مدار اليوم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.