من هي “هدى شعراوي” التي يحتفل محرك جوجل Google بعيد ميلادها الـ141 وأبرز انجازاتها

يحتفل محرك البحث الأشهر جوجل google اليوم الثلاثاء 23 يونيو 2020، بالذكرى 141 على ميلاد المناضلة المصرية المعروفة “هدى شعراوي”، التي لُقبت برائدة الحركة النسائية في مصر، والتي ضحت سنوات طويلة في دعوة الدول العربية للوقوف صفًا واحدًا لمواجهة تقسيم فلسطين في أربعينيات القرن الماضي، لتمر مراحل حياتها بالعديد من المحطات المثيرة والتي انتهت بوفاتها بالسكتة القلبية وهي جالسة تكتب بيانًا في فراش مرضها.

أبرز المعلومات عن هدى شعراوي

  • وُلدت عام 1879 لأسرة من الطبقة العليا بمحافظة المنيا بصعيد مصر.
  • والدها “محمد سلطان” باشا.
  • عمل والدها رئيسًا لمجلس النواب المصري في عهد الخديوي توفيق.
  • تلقت دروسها منزليًا على يد معلمين.
  • درست اللغة العربية والتركية والفرنسية.
  • حفظت القرآن في سن التاسعة.

محطة فارقة في حياة هدى شعراوي

أما أهم محطة في حياة المناضلة هدى شعراوي، فكان زواجها في سن الثانية عشر، بعدما رتبت والدتها خطبتها لابن عمتها والوصي عليها بعد وفاة زوجها “علي شعراوي” الذي يكبرها بما يقارب الأربعين عامًا دون علمها، بالرغم من كونه متزوج ولديه ثلاثة بنات، الأمر الذي سبب لها العديد من المشاكل، لتحظى بعد بدرجة من الحرية، وساعدها على ذلك توسيع دائرة أصدقائها.

الذكرى 141 لميلاد هدى شعراوي‎

سبب احتفال جوجل بهدى شعراوي

أما عن سبب احتفال جوجل بهدى شعراوي، فبرجع لتأثيرها القوي في إطلاق الشرارات الأولى للوعي النسائي في مصر، حيث كانت بداية للحركة النسوية المنظمة مع أخريات، ولكنها ظلت سرية لفترة، ليُصبحن بعد ذلك رائدات في تأسيس الجمعيات الخيرية، وجمعيات الخدمة العامة لمساعدة المحتاجين من النساء والأطفال.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.