منظمة الصحة العالمية توضح الاجراءات المتبعة عند الاشتباه بحالة إصابة بفيروس كورونا

أكدت منظمة الصحة العالمية على استعداد مصر التام لمواجهة أي اشتباه ممكن بالإصابة بفيروس كورونا الجديد، ووضحت بأنه تم إعداد خطة بالتنسيق بين منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية للتعامل مع الوضع الراهن، حيث صرحت بأن مستشفى الحميات الأقرب هو المكان الذي يتوجب على أي حالة يُشتبه بإصابتها بالفيروس المميت الذهاب إليها، وسيتم اتباء الإجراءات اللازمة في مستشفى الحميات الرئيسي المتواجد بكل محافظة.

الصحة العالمية توضح وجهة المرضى في حالة اشتباههم بالإصابة بكورونا

وفي بيان لمنظمة الصحة العالمية اليوم، أكدت على أن مستشفى الحميات بالعباسية هو المستشفى المسؤول عن اختبار وإحالة الحالات المصابة بمحافظة القاهرة، حيث يتم إحالة الحالات الإيجابية إلى مستشفى النجيلة للخضوع للحجر الصحي، حيث أن مستشفى النجيلة هو الوحيد المجهز للتعامل مع الحالات المؤكدة المصابة بفيروس كورونا المميت، وأتبعت منظمة الصحة بأنه في حالة سوء الحالة الصحية للمريض بحيث لا يمكنه الانتقال إلى المستشفى بمفرده، فعليه على الفور الاتصال بهيئة الإسعاف على الرقم (123) في سبيل ترتيب نقله إلى المستشفى، أما بالحديث عن الحالات المؤكد إصابتها فإن هيئة الإسعاف وحدها من تحمل مسؤولية نقله إلى مستشفى النجيلة.

وزارة الصحة تخصص خط ساخن للرد على الاستفسارات وتتبع مبدأ الشفافية

من جانبها اكدت وزارة الصحة المصرية تخصيص الخط الساخن (105) في سبيل الرد على أي تساؤولات واستفسارات من قبل المواطنين، وتوضيح كافة المعلومات اللازمة بخصوص الموقف الراهن، وشددت وزارة الصحة على اتباعها مبدأ الشفافية المطلقة فيما يخص فيروس كورونا الجديد، مناشدةً المواطنين بضرورة عدم تصديق الشائعات التي تهدف إلى خلق حالة من القلق والذعر لدى الرأي العام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.