منظمة الصحة العالمية تحذر: فيروس كورونا قد يقتل أكثر من 2 مليون شخص

في تنبيهٍ جديدٍ، حذّرت منظمة الصحة العالمية من ارتفاع معدلات الوفيات بفيروس كورونا المستجد الذي يسبب مرض “كوفيد -19″، مشيرة إلى أن هذا المرض التاجي قد يقتل أكثر من 2 مليون شخص خلال الفترة المقبلة.

وتجاوزت حالات الإصابة بهذا الوباء على مستوى العالم، حاجز 32 مليون إصابة مؤكدة، وفقًا للبيانات التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز، ووكالة بلومبرج الأمريكية، والتي كشفت عن تجاوز الإصابات في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها حاجز 7 ملايين إصابة.

تحذير من منظمة الصحة العالمية بشأن وفيات فيروس كورونا

وقال مايك رايان، منسق المساعدات الطارئة في منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة 25 سبتمبر، في مؤتمر بجنيف، إن وفاة 2 مليون بسبب مرض “كوفيد -19″، أمر غير متصور لكنه ليس مستحيلا أن يحدث في الفترة المقبلة، فيما أشار إلى عددٍ من الحقائق على النحو الآتي:

  1. عدد الوفيات من المتوقع أن تصل إلى مليون خلال الأسبوع المقبل.
  2. يمكن تجنب حدوث الزيادة الكبيرة بتدابير صارمة في العالم.
  3. النظافة وارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي والفحوص أهم الإجراءات التي تقلل عدد الوفيات.
  4. إذ لم نتعاون لمواجهة هذا الوباء لن نستطيع التحكم فيه.

منظمة الصحة العالمية تحذر: فيروس كورونا قد يقتل أكثر من 2 مليون شخص 1

تفاصيل مبادرة كوفاكس COVAX

وفي السياق، كانت منظمة الصحة العالمية، قد كشفت عن تفاصيل مبادرة كوفاكس الدولية التي شارك فيها نحو 172 حول العالم، لمواجهة الفيروس التاجي، إذ تضم أكبر مجموعة لقاحات للفيروس، وأكثرها تنوعا، فيما ذكرت المنظمة عددًا من الحقائق والمعلومات عن المبادرة على النحو الآتي:

  • تستطيع تقييم مخاطر اللقاحات المتعددة.
  • العمل مع مصنعي اللقاحات لتزويد جميع البلدان باللقاحات، المرخصة والمعتمدة.
  • هذه المبادرة أسرع طريقة لإنهاء هذا الوباء، وضمان الانتعاش الاقتصادي.
  • حصول البلدان المنخفضة، والمتوسطة، والعالية الدخل، على اللقاح في الوقت المناسب.
  • توفير اللقاح للأكثر عرضة للخطر في جميع أنحاء العالم.
  • توفير اللقاح سريعًا للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا.
  • توفير اللقاح للذين يعانون من أمراض مزمنة تزيد من خطر الوفاة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.