منظمة التعاون الإسلامي تحذر إسرائيل من ضم أراضي جديدة من الضفة الغربية بفلسطين

أقامت منظمة التعاون الإسلامي اليوم اجتماعاً افتراضياً من اجل مناقشة نية إسرائيل في ضم أراضي جديدة من فلسطين وخاصة من الضفة الغربية، وجاء في خلال الاجتماع تحذيرات لإسرائيل من الشروع في ضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية، وتم التأكيد على سيادة فلسطين على أراضيها التي تعود حدودها إلى ما قبل عام 1967.

أهم قرارات اجتماع منظمة التعاون الإسلامي

تم اجتماع منظمة التعاون الإسلامي من خلال وزراء الخارجية في الدول الأعضاء في المنظمة وقد تم فيها:

  • التأكيد على سيادة دولة فلسطين على أراضيها
  • تحميل إسرائيل إجراءاتها الاستعمارية في الأراضي الفلسطينية
  • أكدت المنظمة على اتخاذ كافة الإجراءات ضد تعديات إسرائيل سواء قانونياً أو سياسياً
  • إدانة المملكة العربية السعودية نية إسرائيل بضم أجزاء من الضفة الغربية
  • طالب زير الخارجية السعودي بوقوف العالم الإسلامي ضد العدوان
منظمة التعاون الإسلامي تحذر إسرائيل من ضم أراضي جديدة من الضفة الغربية بفلسطين 1
منظمة التعاون الإسلامي

دعم منظمة التعاون الإسلامي لقضية فلسطين

من خلال كلمات وزار الخارجية العرب في الاجتماع الافتراضي الذي تم عقده لإدانة إسرائيل بمحاولة ضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية تم دعم المنظمة الكامل لموقف فلسطين.

أكد وزير الخارجية السعودي فيصل الفرحان: 

على موقف المملكة العربية السعودية من إدانة تصرفات إسرائيل الاستعمارية، وتعدياتها الجائرة على الأراضي الفلسطينية.

أمين منظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين:

  • أكد أمين المنظمة على تدعيم حق الفلسطينيين في إقامة دولتهم
  • أكد على الوقوف في مواجهة إسرائيل ضد ما تقوم به من تعديات غير قانونية.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.