“مميش”: من المتوقع انتهاء أزمة السفينة الجائحة بقناة السويس في هذا الموعد

كشف الفريق مهاب مميش، مستشار رئيس الجمهورية لمشروعات محور قناة السويس والمؤاني البحرية، الموعد المتوقع لانتهاء أزمة السفينة الجائحة في قناة السويس والذي أوقفت حركة الملاحة وتسبب في خسائر كبيرة.

وقال مميش خلال حوار علي فضائية أم بي سي مصر، إن جميع الخسائر الناجمة عن توقف الملاحة تتحملها الشركة المالكة للسفينة الجائحة.

موعد انتهاء الأزمة

وأشار مستشار الرئيس لمشروعات محور قناة السويس والمؤاني البحرية، مساء اليوم الجمعة، أنه من المتوقع أن تنتهي أزمة السفينة الجائحة في نهاية الأسبوع الجاري، مضيفا أنه مثل هذه الحوادث واردة خاصة وأن قناة السويس يمر بها في السنة حوالي 18 ألف سفينة ومن الوارد أن تحدث مثل هذه الحادثة.

قناة السويس
“مميش”: من المتوقع انتهاء أزمة السفينة الجائحة بقناة السويس في هذا الموعد

هل يؤثر الحادث علي قناة السويس

وقال مميش، إن حادث السفينة الجائحة، لن يؤثر علي قناة السويس وذلم لانه يمر بمجري قناة السويس نحو 11% من حجم التجارة العالمية في العامة، وتعتبر قناة السويس هي شريان الحياة للتجارة العالمية واصفا أياها بأنها أدق وأحسن مجري ملاحي في العالم.

يذكر أن الحادث وقع صباح الثلاثاء الماضي نظرا لانعدام الرؤية بسبب سوء الأحوال الجوية ومرور البلاد بعاصفة ترابية، حيث بلغت سرعة الرياح 40 عقدة، والذي تسبب في فقدان القدرة علي توجيه السفينة ومن ثم جنوحها، وتبلغ حمولة السفينة التابعة إلي بنما نحو 223 ألف طن وطولها يصل إلي 400 متر، وجنحت السفينة عند الكيلو 151 خلال عبورها قناة السويس ضمن قافلة الجنوب في رحلة قادمة من الصين في طريقها إلي هولندا، وتحاول السلطات المصرية بشتي الطرق تعويم السفينة وإعادة فتح حركة الملاحة إلي طبيعتها وتقليل فترة التوقف بسبب جنوح هذه السفينة التي تسبب في خسائر كبيرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.