مقدار زكاة الفطر .. وموعد إخراجها وشروطها

زكاة الفطر، هي فرض واجب على كل مسلمة ومسلمة يملك قوت يومه، ويجب على رب الأسرة أن يخرجها عن جميع أفراد أسرته، من زوجة وأبناء، كما يجوز إخراجها مالًا أو حبوب من طعام أهل البلد، والدليل على وجوبها ما رواه بن عمر رضي الله عنهما «فَرَضَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ زَكَاةَ الفِطْرِ صَاعًا مِنْ تَمْرٍ، أَوْ صَاعًا مِنْ شَعِيرٍ؛ عَلَى العَبْدِ وَالحُرِّ، وَالذَّكَرِ وَالأُنْثَى، وَالصَّغِيرِ وَالكَبِيرِ مِنَ المُسْلِمِينَ” رواه البخاري.

الحكمة من مشروعية زكاة الفطر

شرع الله زكاة الفطر، لتطهير الصائمين من اللغو والرفث طوال شهر رمضان الفضيل، كما فيه حكمة في إغناء المساكين عن السؤال، ولا سيما في يوم عيد الفطر المبارك، وحتى يفرح المسلمون جميعًا بقدوم العيد، والدليل قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : (أغنوهم عن طواف هذا اليوم)، رواه الدارقطني والبيهقي .

مقدار زكاة الفطر 2020

حددت دار الإفتاء المصرية، مقدار زكاة الفطر 2020م، بحوالي 15 جنيه مصري، مع استحباب الزيادة لمن يستطيع، وأخذت الإفتاء المصرية برأي الإمام أبي حنيفة الذي أجاز إخراجها نقودًا بدلًا من الحبوب؛ أما في السعودية فقد قال الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، مفتى المملكة العربية السعودية، رئيس هيئة كبار العلماء، إن مقدار زكاة الفطر، هي 3 كيلو جرامات تقريبا من قوت البلد، مشيرًا إلى أن التمر من بين الأصناف التي تعتبر من جملة الأصناف .

موعد إخراج زكاة الفطر

وفقًا للمذهب الحنفي، يتم إخراج زكاة الفطر فجر يوم العيد، بينما يرى الشافعية والحنابلة وجوب خروجها بغروب شمس آخر يوم من رمضان، أما المالكية فقد أجازوا إخرجها قبل موعدها بيوم أو يومين، وقد ذهب الشافعية إلى جواز إخراجها من أول يوم من دخول رمضان، لانها تجب بسببين، أولهما صوم رمضان، والثاني الفطر منه، فإذا تحقق أحد الشرطين وجب إخراجها .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.