مقترح برلماني بتأجيل امتحانات الثانوية العامة.. “كورونا” يُهدد الطلاب في المواصلات

تقدمت النائبة إيناس عبد الحليم، بمقترح تأجيل امتحانات الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي “2019–2020″، إذ وجهته إلى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وحماية الطلاب من الإصابة به.

وأشارت النائبة البرلمانية إلى أن الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أكد أن مصر تعيش ذروة جديدة من تفشي الفيروس التاجي، إذ من المتوقع أن تسجل وزارة الصحة نحو 30 ألف إصابة جديدة خلال أول أسبوع من يونيو الجاري، و40 ألف حالة خلال ثاني أسبوع.

تأجيل امتحانات الثانوية العامة

وقالت النائبة، خلال المقترح الذي تقدمت به بهدف تأجيل امتحانات الثانوية العامة هذا العام، إن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، توقعت هي الأخرى وصول معدلات الإصابة إلى معدلات كبيرة قد تصل إلى مليون و100 ألف حالة في حال عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية.

ورأت إيناس عبد الحليم أن وزارة التربية والتهليم متمسكة بإجراء الامتحانات الثانوية خلال موعدها المقرر في 21 يونيو، رغم تعارض ذلك الموعد مع “ذروة انتشار الفيروس” في البلاد، ما يمثل خطورة على الطلاب.

احتمالات الإصابة بفيروس كورونا بسبب الامتحانات

وقالت النائبة البرلمانية، في سياق المقترح الذي تقدمه به لتأجيل امتحانات الثانوية العامة هذا العام، إنه إذا أجريت الامتحانات في موعدها المقرر، فإنه المحتمل حدوث الآتي:

  • نقل العدوى بين الطلاب.
  • نقل العدوى من الطلاب إلى أسرهم.
  • نقل العدوى إلى من سيخالط الطلاب في هذه الفترة التي تتجاوز 30 يومًا.
  • ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس التاجي في مصر.

مقترح برلماني بتأجيل امتحانات الثانوية العامة.. "كورونا" يُهدد الطلاب في المواصلات 1

وأضافت أن الإجراءات التي أعلنت عنها وزارة التعليم لن تحمي الطلاب خارج اللجان وفي الطريق والمواصلات من وإلى اللجان، لأنها خاصة فقط بالمدرسة واللجان بها, مشددة على ضرورة تأجيل الامتحانات، لحين انتهاء ذروة انتشار الفيروس في آخر شهر يونيو الجاري، حفاظا على أرواح الطلاب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.