مع تراجع الإصابات 65%.. وزيرة الصحة تعلن موعد تطعيم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة بلقاح كورونا

اتخذت مصر عددًا من الخطوات الهامة للسيطرة على فيروس كورونا في البلاد وعمدت على تأجيل الدراسة، وفرض الكمامة الطبية على المواطنين مع إضافة الغرامة في حالة عدم ارتدائها في وسائل النقل العام، والمترو ، والسكة الحديد، وتبدأ في تطعيم الأمراض المزمنة وكبار السن بلقاح كورونا فى منتصف شهر فبراير المقبل بحسب تصريحات صادرة عن وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد.

وأوضحت وزيرة الصحة أنه بعد تطعيم كبار السن سيتم باب التسجيل للحصول على اللقاح لأصحاب الأمراض المزمنة، دون الإرتباط بسن محدد، إضافة إلى تحصين القاطنين في الأماكن المغلقة مثل المسنين والسجون على اعتبار أنهم يجلسون في أماكن مخالطة معرضين للإصابة بفيروس كورونا.

انخفاض نسبة الإصابات اليومية بفيروس كورونا إلى 65%

وأكدت الدكتورة هالة زايد انخفاض نسبة الإصابات اليومية بفيروس كورونا في مصر إلى 65% ، وأوضحت أن ذلك يرجع إلى حرص المواطنين على ارتداء الكمامات الطبية في الشوارع ومراعاة قواعد التباعد الاجتماعي، وأبدت استحسانها للأمر وأنه أمر جيد للغاية للحفاظ على حياة المواطنين .

ولفتت وزيرة الصحة فى مداخلة هاتفية لبرنامج “الحكاية” مع الإعلامى عمرو أديب أن هناك متابعة مستمرة للمصابين بفيروس كورونا في المنزل وخاصة كبار السن، وتم منحهم أجهزة للأكسجين لقياس نسبة الأكسجين في الدم ومتابعة حالتهم أولًا بأول ، مضيفة أن الأمر ساعد على الحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وزيرة الصحة تتلقى لقاح كورونا
وزيرة الصحة تتلقى لقاح كورونا

انفراجة كبيرة في إعداد لقاحات كورونا عبر تحالف الجافي

وأوضحت وزيرة الصحة أن تأجيل الدراسة بالمدارس والجامعات قلل من الاختلاط ونجح في انخفاض حالات الإصابة بفيروس كورونا، لافتة إلى أن لقاحات سينوفاك وسينوتيك وجونسون اند جونسون في مراحل التسجيل بهيئة الدواء المصرية.

وذكرت هالة زايد أن مصر فتحت قنوات التواصل مع شركة استرازنيكا بالهند لتصنيع لقاح كورونا بمصر وأفريقيا، مؤكد أن هناك زيارة مرتقبة للهند لعقد شراكات تصنيع ، موضحة أن هناك انفراجة كبيرة في إعداد لقاحات كورونا عبر تحالف الجافي خلال فبراير

مصر تطعم الأطقم الطبية في مستشفيات العزل

وبدأت القاهرة في تطعيم الأطقم الطبية بلقاح ضد فيروس كورونا خلال الأيام القليلة الماضية، وحصول 1315 من الأطقم الطبية على الجرعة الأولى من اللقاح داخل عدد من مستشفيات العزل والحميات في الجمهورية، وأوضحت الدكتورة هالة زايد في تصريحات صحفية سابقة أن جميع الذين تلقوا الجرعة الأولى من لقاح كورونا لم يتعرضوا لأى إصابات وبصحة جيدة مؤكدة أن أغلب الأطباء الحاصلين على اللقاح يمارسون مهامهم بكل نشاط وبدون أن تظهر عليهم أى أعراض جانبية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.