معهد البحوث الفلكية يعلن أن زلزال قبرص يبعد عن مصر بمسافة 400 كيلو متر فقط

أعلن رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزياقية الدكتور جاد القاضي، أن الكثير من المواطنين في مصر شعروا أمس بهزة أرضية وهي ناتجة عن زلزال حدث في البحر المتوسط وبالتحديد في مدينة قبرص، مشيراً إلى أن الهزة الناتجة عن الزلزال شعر بها المواطنون في مصر أمس وبالأخص المحافظات المطلة على ساحل البحر المتوسط.

البحوث الفلكية توضح أن زلزال قبرص يبعد عن مصر 400 كيلو متر

وأشار القاضي أن الزلزال الذي حدث أمس يبتعد عن مصر بمسافة تصل إلى 400 كيلو متر تقريباً، مشيراً إلى أن الشبكة القومية للزلازل قد سجلت أن زلزال حدث بالبحر المتوسط بقوة 5.5 بمقياس ريختر في قبرص، مشيراً إلى أن الزلزال شعر به المواطنون بمصر.

وأضاف رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزياقية الدكتور جاد القاضي أن مصر لم يحدث أن ضربها الزلزال الذي حدث أمس، مضيفاً أنه لا توجد أي خطورة أو خسائر مادية قد حدثت أو أثرت على مصر نتيجة الزلزال الذي أصاب قبرص.

ويذكر أن شعر المواطنون في محافظة الإسكندرية وسكان بعض المدن التي تطل على ساحل البحر المتوسط أمس بحدوث الزلزال، مشيراً إلى أنه منذ نحو شهر تقريباً ضربت أحد الزلازل جزيرة كريت والتي تقع في اليونان، وشعر بها سكان العديد من المدن التي تطل على سواحل البحر الأبيض المتوسط.

ويعتبر المعهد القومي للبحوث الفلكية من أقدم المعاهد البحثية في الوطن العربي ومصر وأنشأ منذ عام 1903 في منطقة حلوان، وهو متخصص في العلوم الفلكية والجيوفيزياء.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.