معلومات عن يوسف فوزي وأعراض مرضه وطرق الوقاية

في مدينة القاهرة يوم 8 فبراير عام 1945، ولد الفنان المصري يوسف فوزي، لأب مصري وأم بريطانية، وزامل في دراسته بمراحلها الأساسية الأخوين حسين ومصطفى فهمي، والمخرجين علي بدرخان وأحمد يحيى، وتخرج من كلية التجارة بجامعة القاهرة، ثم واصل دراسته في المملكة المتحدة قبل أن يعود إلى وطنه مصر بعد 5 أعوام، ليبدأ مشواره في التمثيل مع بداية الثمانينيات من خلال الكثير من الأدوار المساعدة بين السينما والتيلفزيون والمسرح، ومن أشهر الأعمال التي شارك فيه الفنان يوسف فوزي: “النمر الأسود، حتى لا يطير الدخان، حكمت فهمي”، كما نال شهرة واسعة من خلال أدواره في أفلام الألفية الجديدة، ومن أهم أشهر أدواره في أفلام: “ظرف طارق، بوشكاش، بوبوس، اللمبي 8 جيجا” وغيرها.

من هو يوسف فوزي؟

معلومات عن يوسف فوزي وأعراض مرضه وطرق الوقاية 1

وفي عام 2016، أعلن الفنان يوسف فوزي اعتزاله التمثيل بسبب إصابته بمرض الشلل الرعاش، وكان آخر أدواره في مسلسل “أرض النعام” عام 2015، قبل أن يعود إلى الأضواء مجددا خلال الأيام الأخيرة الماضية بعدما عاد للإعلام وشاهده الجمهور لأول مرة عقب إصابته بهذا المرض، ليتفاعل رواد المواقع الاجتماعية معه داعين له بالصحة والعافية والشفاء، ومن بينهم الفنان صلاح عبد الله، والفنان شريف رمزي، وغيرهم أيضا من المشاهير والفنانين.

أعراض مرض يوسف فوزي

معلومات عن يوسف فوزي وأعراض مرضه وطرق الوقاية 2

مرض الشلل الرعاش الذي أصاب الفنان يوسف فوزي، معروف طبيا بـ”داء باركنسون”، ويُصيب الإنسان بسبب تحطم خلايا عصبية معينة في منطقة الدماغ، مما يؤدي لشذوذ نشاط تلك الخلايا، وعادة ما يبدأ من خلال الاهتزاز في أحد الأطراف كاليدين أو الأصابع، ولكن بمرور الوقت قد المرض إلى إبطاء الحركة، وصعوبة القيام بمهام، وصعوبة الوقوف، وعدم اتزان الجسم في مجمله، وفقدان الحركات التلقائية، وتغير نمط الكلام، وصعوبات في البلع، واضطراب سلوك النوم، وصعوبة التبول، والإمساك، وضعف حاسة الشم، واختلال النشاط الجنسي، وأيضًا الاكتئاب والخوف والقلق.

طرق الوقاية من مرض الشلل الرعاش

معلومات عن يوسف فوزي وأعراض مرضه وطرق الوقاية 3

الشلل الرعاش مرض غير شائع إلا من خلال الجينات الوراثية في المعتاد، إلا أن التعرض لمواد سامة أو بعض العوامل البيئية يزيد من خطر الإصابة بالمراحل المُتأخرة من المرض، ومن أهم طرق الوقاية من مرض الشلل الرعاش، ممارسة التمارين الرياضية الهوائية التي تقلل من خطر داء باركنسون، وتناول القهوة والشاي والمشروبات الغازية للحصول على الكافيين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.