مصر تعلن ارتفاع الحالات التي ثبتت إيجابيتها لفيروس الكورونا إلي 80 حالة ووفاة سيدة

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الخميس، عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، إلى 80 حالة بينهم حالة وفاة لسيدة من محافظة الدقهلية.

كما أعلن بيان للوزارة، عن خروج 12 حالة من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل من إجمالي 27 حالة التي تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19)، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية، وتمام شفاءهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 20 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الـ 12 حالة التي غادرت مستشفى العزل اليوم، من ضمنهم 7 مصريين و 5 حالات لاجانب من جنسيات مختلفة.

وأشار إلى تسجيل 13 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا المستجد، اليوم، من بينهم 6 حالات بدون اى أعراض، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وجاء ذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، موضحا أن الحالات من ضمنهم 10 مصريين و3 حالات لاجانب من جنسيات مختلفة، لافتًا إلى أن هناك حالة من ضمنهم توفيت اليوم.

وقال مجاهد، إن حالة الوفاة هي لسيدة مصرية تبلغ من العمر 60 عامًا من محافظة الدقهلية، حيث استقبلتها مستشفى صدر المنصورة وهى تعاني من التهاب رئوي حاد صباح أمس الأربعاء، وعلى الفور تم سحب عينة لها وجاءت النتيجة إيجابية لفيروس كورونا المستجد مساء أمس، وتم نقلها إلى مستشفى العزل، وتوفيت اليوم

وكشف مجاهد عن إجمالي عدد المصابين الذين تم تسجيلهم في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الخميس هو 80 حالة من ضمنهم 20 حالة تم شفاءها وخرجت من مستشفى العزل، وحالتين وفاة فقط” حالة السيدة المصرية التى توفيت اليوم، والأخري للالماني الذى توفي يوم الأحد الماضي الموافق 8 مارس.

وأكد مجاهد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ماتم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.