مسلسل المؤسس عثمان في الحلقة 4 تفاصيل المحاكمة وبكاء دوندار ومصير باتور وأشياء أخرى

ما زال مسلسل المؤسس عثمان يحقق العديد من النجاحات المُذهلة خاصة مع سخونة الأحداث، فبعد حلقاته الثلاثة الأولى بدأت الجماهير تنجذب إليه بشكل كبير وتزداد نسب المُتابعة له، وهذا ما تكشف عن الأرقام والإحصائيات ومدى الاهتمام في محركات البحث عن ملخص كل حلقة تنتهي، ومحاولة معرفة تفاصيل التي تليها، وفي هذا الإطار سوف نضع بين أيديكم الآن أبرز ما سوف يتم تناوله من أحداث يوم الأربعاء المُقبل الموافق 11 ديسمبر، حيث تكون على موعد مع الحلقة الرابعة من المؤسس عثمان على قناة ATV التركية.

بكاء دوندار في الحلقة الرابعة من مسلسل المؤسس عثمان

يبكي دوندار عم عثمان بشدة في تلك الحلقة وذلك في بعض المشاهد المُسربة، ويُعتقد بكل تأكيد أن الأمر مرتبط بولده باتور والذي تم طعنه ويتوقع البعض أنه سوف يموت وذلك سبب البكاء، ولكن ذلك لن يحدث فسوف يعيش ويتم إنقاذه، وأن ذلك البكاء كان خوفًا وقلقًا عليه، سوف تكون هناك محاكمة كذلك لعثمان حيث يريدها كلاً من العم وصوفيا وكالانوز، خاصة بعد مقتل الشاهد الوحيد في تلك القضية، ولكن الغريب أن osman هو الآخر يريدها لأنه كما تحدث لعليشار لديه العديد من الأوراق الرابحة التي سوف تقلب الموازين وتفاجىء الجميع.

مسلسل المؤسس عثمان في الحلقة 4 تفاصيل المحاكمة وبكاء دوندار ومصير باتور
مسلسل المؤسس عثمان في الحلقة 4 تفاصيل المحاكمة وبكاء دوندار ومصير باتور

يؤكد الكثيرون على أن المؤسس عثمان قد يكون ليس لديه أي شيء في تلك المحكمة، ولكنه أراد فقط أن يصل الأمر للثلاثي السابق الإشارة له، حتى لا يُقدمون على محاكمته خاصة أنهم متأكدون من تورطهم من جهة وبراءته من ناحية أخرى، لكن من الواضح أن الرجل بالفعل في ورطة كبيرة فقد تم احتجازه وأخذ بالاخاتون منه، ولكن المفاجأة أنه سوف يخرج من السجن عن طريق محاربيه، فمن يستطيع الفرار من سجن القلعة يستطيع أن يفعل نفس الشيء من أي مكان آخر.

المؤسس عثمان ينقلب على عليشار وابنة عمه تُعاديه

بعد خروجه من السجن سوف يختفي قليلاً عن الأعين، ولكنه في ذات الوقت سوف يبحث عن أعدائه للانتقام منهم، وفي خلال ذلك سوف يقترب بشكل كبير من عليشار حيث يحاول الأخير تكوين علاقة جيدة معه ليس حبًا فيه، ولكن لتحقيق مصالحه الشخصية مع الدولة السلجوقية، وهذا ما لن يرضى عنه Osman لهذا سوف يختلفون ويصبحون أعداء، من ضمن الأحداث كذلك قيام صوفيا باحتجاز بالاخاتون، وتعذيبها حتى تعترف ولكن في النهاية سوف يقوم بطل قصتنا بتحريرها، سوف تنقلب ابنة عمه عليه وذلك بعد علمها بقيامه بطعن أخيها وعلاقته مع بالاخاتون.

مسلسل المؤسس عثمان في الحلقة 4 تفاصيل المحاكمة وبكاء دوندار ومصير باتور

في إطار آخر وبعيدًا عن مسلسل المؤسس عثمان هناك خلاف تاريخي كبير حول مقتل العم دوندار على يد ابن أخيه، وأسباب ذلك وأيضًا خيانة عمه له وهل هي سبب التخلص منه، فبعض الروايات يؤكد قيام عثمان برمي عمه بسهم في أحد المعارك بين أنصار الطرفين، بينما في رواية أخرى يُقال أن الشاب استشار عمه في أمر محاربة الصليبيين فرفض العم ذلك ونهره بشدة، فاشتعل خلاف بينهما أدى إلى القيام بإعدامه واتهامه بالخيانة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.