مسار جديد لتطوير لقاح .. العلماء يكتشفون نقطة ضعف مميتة لفيروس كورونا

تعانى مختلف الدول حول العالم من أزمة لازالت جميع الشعوب عالقة في براثنها وربما يستمر المشهد على نفس الوضح حتى نهاية العام وفقاً  لأغلب التوقعات العلمية المتداولة لحين الوصول للقاح وعلاج جديد لهذا الفيروس الجديد المتحول “كوفيد 19”.

نقطة ضعف مميتة لفيروس كورونا المتحول:

في بشرى سارة للمواطنين أعلن العلماء عن التوصل لنقطة ضعف مميتة لفيروس كورونا المتحول “كوفيد 19″، وهو الأمر الذي سيسهم بشكل كبير في تطوير لقاح جديد لعلاج الفيروس والتعامل معه، من خلال استهداف جزء من الفيروس والتعامل معه على حدى مما يؤثر عليه ويؤدي الى موته والتخلص منه.

وأكد العلماء وفقًا لما نشرته جريدة “الديلي ميل البريطانية”، أنهم يتعاملون مع جزء من الفيروس التاجي مستخدمين الأدوية والعلاج ومن ثم يمكن التأثير عليه.

مريض سارس يساهم في التوصل لنقطة ضعف فيروس كورونا المتحول:

قام العلماء في محاولتهم لتحليل فيروس كورونا والتوصل لعلاج له بفحص أحد مرضى “سارس” متابعين طريقة التشبث بأحد جوانب الفيروس، وقد تابع العلماء أسلوب اجتياح الجسم المضاد للسارس عينة فيروس كورونا ولم يعمل الجسم المضاد بنفس قوة عينة السارس ولكنه رغم ذلك كشف لهم نقطة ضعف فيروس كورونا المتحول “كوفيد 19”.

إيان ويلسون المؤلف الرئيسي للدراسة التى توصلت لكشف الجزء الضعيف في فيروس كورونا أن ما تم التوصل إليه “كعب أخيل المحتمل”، في إشارة منه الى قدرته على قتل فيروس كورونا التغلب عليه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.