مرض شبيه بالإنفلونزا يهدد العالم خلال ال 36 ساعة القادمة..قد يقتل 80 مليون شخص ويمحي 5% من الإقتصاد العالمي

حذرت منظمة الصحة العالمية من تفشي مرض شبيه بالإنفلونزا الإسبانية، قد يؤدي إلى مقتل 80 مليون شخص خلال ال 36 ساعة القادمة، وأوضح تقرير صادر عن “مجلس رصد الاستعداد العالمي”، أن الأمور ستصبح أسوأ وستنتج أثار أسوأ مع تفشي المرض، مع السكان الذين يسافرون بشكل مستمر.

وأشار التقرير بعنوان “عالم في خطر” والذي يهدف إلى حث قادة العالم على التحرك، خاصة أن هناك خبراء يعتقدون بأن ردود قادة العالم على تلك التحذيرات حول الوباء غير كافية، وأوضح أن هناك خطر حقيقي في انتشار الوباء حول العالم، وأنه خطر حقيقي يواجهنا وأن العامل المسبب للمرض سريع، وله القدرة على قتل الملايين من الناس في فترة قصيرة.

وأوضح الخبراء أن هذا المرض يشبه مرض الإنفلونزا الإسبانية، التي انتشرت في عام 1918 وقتلت 50 مليون شخص هحول العالم، وأن هذا المرض قد ينتشر في العالم خلال ال 36 ساعة القادمة ويقتل 80 مليون شخص.

وتضمن التقرير أيضا قائمة الإصابات التي قد تؤدي إلى تفشي الأمراض مرة أخرى، فهناك بعض الأمراض القابلة للظهور مرة أخرى، والأمراض الناشئة حديثا، ومن بين الفيروسات التي ظهرت سابقا “نيباه”، “زيكا”، “إيبولا”، وأنواع كثيرة من الإنفلونزا ومنها فيروس غرب النيل، والفيروسات المقاومة للمضادات الحيوية، والحمى الصفراء، و حمى الضنك، والطاعون، و جديري القرود البشري.

وأشا التقرير أنه مع إنتقال عدد كبير من الناس على متن الطائرات يوميا، سينتشر المرض بشكل سريع، وقد يقتل 80 مليون شخص حول العالم، ويمحو ما يقرب من 5% من الإقتصاد العالمي، مع وجود أثار كارثية أخرى خاصة مع عدم إستعداد العالم لهذا الأمر، وقد تنهار النظم الصحية في البلدان الفقيرة، وحدد التقرير العديد من الإجراءات التي يجب على جميع الدول تنفيذها، لحماية الناس من خطر الإصابة بالمرض في حالة انتشاره وخروجه عن السيطرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.