مجلس الوزراء يوضح رسمياً حقيقة ما تم تداوله عن فرض حظر تجوال

في إطار توضيح الحكومة المصرية لحقيقة الشائعات التي تم تداولها على مواقع التواصل الإجتماعي في الآونة الأخيرة، خرج المركز الإعلامي التابع لرئاسة مجلس الوزراء ليكشف الستار عن أكثر المواضيع إثارة للجدل على الساحة، ولعل أبرزها ما تم تداوله عن فرض الحكومة حالة من حظر التجوال في محافظات جمهورية مصر العربية، وهو الأمر الذي نفاه المركز الإعلامي تماماً.

المستشفيات على أهبة الاستعدادات لاستقبال المرضى، والأدوية الاستراتيجية متوفرة

ونفت الحكومة صحة الصور التي تم تداولها باعتبارها لمرضى بفيروس كورونا ويرتدون كمامات وينامون على الأرض، موضحةً بأن المستشفيات المصرية المخصصة على أهبة الاستعداد ولا تعاني من أي عجز في السرائر، فالجهات المعنية تتعامل بكل حزم وجدية مع ازمة فيروس كورونا التي تواجهها جمهورية مصر العربية وذلك بشهادة منظمة الصحة العالمية، وأضافت الحكومة عبر المركز الإعلامي بأن ألبان الأطفال وكذلك الأدوية الرئيسية متوفرة موضحةً بأن الدولة لديها مخزون استراتيجي مطمئن يكفي لعدة أشهر مقبلة، في حين أوضح المركز الإعلامي عدم تهالك المستلزمات الطبية أو تهالكها في المستشفيات المصرية واصفاً ذلك بمجرد الشائعات.

التموين تنفي العجز في السلع الرئيسية، والزراعة تؤكد عدم صحة توجه الجراد الأسود لمصر

وفي إطار حرص الحكومة بالرد على جميع الشائعات، أكدت وزارة التموين على كفاية المخزون الاستراتيجي للحكومة من السلع الرئيسية، حيث أوضحت الوزارة بأن المخزون سيلبي احتياجات الوزارة للأشهر المقبلة، وفي ذات السياق نفت وزارة الزراعة مهاجمة أسراب من الجراد الأسود لعدة مناطق حدودية لجمهورية مصر العربية.

تعليق الطيران لا يعني إغلاق المجال الجوي، ولن يتم استقبال وفود سياحية جديدة

ونفت الحكومة الأنباء التي تداولها مدونون على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص غلق المجال الجوي المصري في خلال فترة تعليق الرحلات الجوية، موضحةً أنه ما زال بإمكان المطارات المصرية استقبال الطيران العارض أو الدائم ولكن بدون ركاب، حيث يمكن للسياح المتواجدين على الأراضي المصرية استكمال برامجهم السياحية بصورة طبيعية ومن ثم العودة إلى بلادهم في الأوقات المحددة، وأكد المركز الإعلامي على عدم استقبال المزيد من الوفود السياحية في الفترة المقبلة.

الحكومة ترد على الشائعات
الحكومة ترد على الشائعات
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.